Connect with us

عربي ودولي

بينيت يصل إلى واشنطن وعنوان زيارته لن نضم أراضٍ فلسطينية وسنوسع الاستيطان

ترجمة خاصة بـ “القدس” دوت كوم – وصل نفتالي بينيت رئيس الوزراء الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، إلى واشنطن في زيارة ستستغرق عدة أيام سيلتقي خلالها يوم غد مع الرئيس الأميركي جو بايدن.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن زيارة بينيت ستركز في لقاءاته مع بايدن وكبار المسؤولين الأميركيين على الملف النووي الإيراني، وقضايا أخرى منها الملف الفلسطيني.

وسيلتقي بينيت، اليوم مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، ووزير الدفاع لويد أوستين، ومستشار الأمن القومي جيك سليفان.

وخلال مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز، تعهد بينيت بأن لا تقوم حكومته بضم أي أراضٍ فلسطينية، مستبعدًا في الوقت ذاته الخوض في مفاوضات وتوقيع اتفاقية سلام مع الفلسطينيين.

وقال بينيت “لن يتم إيجاد حل للصراع مع الفلسطينيين في المستقبل المنظور، وحكومتي لن تكون قادرة على حل الصراع المستمر منذ 130 عامًا”.

وأضاف “هذه الحكومة لن تضم أراضٍ ولن تسمح بإقامة دولة فلسطينية، الجميع يفهم ذلك، أنا رئيس وزراء كل الإسرائيليين، وما أفعله الآن هو إيجاد حل وسط – كيف يمكننا التركيز على ما نتفق عليه”.

وبين أن حكومته ستوسع من سياساتها في توسيع المستوطنات القائمة.

وبشأن الوضع الأمني، قال بينيت إنه مستعد لخوض جولة قتال أخرى مع حماس حتى ولو كان على حساب خسارة دعم أعضاء القائمة الموحدة في حكومته.

وأضاف “سأفعل كل ما يلزم لضمان أمن شعبي، ولن أشرك أبدًا الاعتبارات السياسية في القرارات المتعلقة بالدفاع والأمن”.

وبشأن الملف الإيراني، أكد بينت مجددًا معارضته للعودة إلى الاتفاق النووي مع طهران كما كان سابقًا.

ولفت إلى أنه سيعرض على الرئيس الأميركي رؤيا جديدة للتعامل مع هذا الملف تقضي بممارسة ضغوط إقليمية مشتركة على إيران.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *