Connect with us

فلسطين

رئيس رومانيا يؤكد التزام بلاده بحل الدولتين وعدم نقل سفارتها إلى القدس

بوخارست- “القدس” دوت كوم- أكد الرئيس الروماني كلاوس يوهانس، موقف بلاده الثابت القائم على حل الدولتين، وعلى قاعدة الشرعية الدولية.

جاء ذلك خلال استقباله في قصر الرئاسة، سفير دولة فلسطين الجديد لدى رومانيا عصام مصالحة، ضمن مراسم تقديم أوراق اعتماده كسفير فوق العادة وكامل الصلاحيات.

وشدد الرئيس يوهانس على موقف رومانيا الواضح من عدم نقل سفارتها إلى مدينة القدس، ورغبتها بتعزيز العلاقات الثنائية وتطويرها في جميع المجالات.

ونقل الرئيس الروماني تحياته إلى رئيس دولة فلسطين محمود عباس، متمنيا للسفير مصالحة النجاح في مهماته، ومعولا على تعيينه في مهمته الجديدة لتعزيز العلاقات بين البلدين والشعبين الروماني والفلسطيني، كما وعد بتقديم الدعم من كافة السلطات في بلاده في هذا الاتجاه.

بدوره، نقل السفير مصالحة تحيات الرئيس محمود عباس لنظيره الروماني وللشعب الروماني الصديق، مثمنا مواقف رومانيا الثابتة حول حل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، والقائم على الشرعية الدولية وحل الدولتين.

وأشاد بموقف الرئيس يوهانس الرافض لنقل سفارة بلاده من تل أبيب للقدس المحتلة، داعيا الرئيس الروماني، باسم الرئيس محمود عباس، لزيارة دولة فلسطين.

وشدد السفير مصالحة على دور رومانيا في الساحة الدولية والإقليمية، خاصة عملية السلام، داعيا إياها للاستمرار في لعب هذا الدور.

وأشار إلى ضرورة إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرضنا، وأن يحصل شعبنا على حقوقه في الحرية والاستقلال وإقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس.

وأكد مصالحة رغبة شعبنا وقيادته بتطوير العلاقات الثنائية بين فلسطين ورومانيا في شتى المجالات، خاصة السياحة الدينية، والاستثمار بما يخدم مصلحة البلدين.

وتطرق إلى دور جالياتنا في العالم بشكل عام، ورومانيا بشكل خاص، ودورها في تعزيز العلاقات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية بين البلدين والشعبين، مشيدا بالخريجين من رومانيا، ودورهم في بناء المؤسسات الفلسطينية.

ووعد السفير مصالحة ببذل الجهود لتعزيز وتطوير العلاقات الثنائية، والعمل على إنجاز عقد اللجنة الوزارية المشتركة لإعداد النظام القانوني من أجل تكثيف الاستثمارات في فلسطين ورومانيا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *