Connect with us

فلسطين

السياحة والآثار تطلق مشروع تأهيل الموقع الأثري فوق جبل العرمة في بيتا جنوب نابلس

نابلس- “القدس” دوت كوم-  أطلقت وزارة السياحة والآثار، اليوم الثلاثاء، مشروع تأهيل الموقع الأثري فوق قمة جبل العرمة في بلدة بيتا جنوب نابلس.

وأكد وكيل الوزارة صالح طوافشة، ضرورة الاهتمام بالمواقع الأثرية خاصة فوق جبل العرمة الذي يحاول المستوطنون الاستيلاء عليه، موضحا أن المشروع من أولى المشاريع التي أطلقتها السياحة والآثار العام المنصرم، رغم الضائقة المالية التي تمر بها دولة فلسطين.

وقال، إن إطلاق المشروع يشكل نواة للعمل والمطلوب العمل من أجل الترويج له كموقع سياحي، ومحط اهتمام لجذب المواطنين والسياح إليه.

وأضاف طوافشة، أن بلدة بيتا سطرت عناوين في التحدي والصمود في وجه الاحتلال الإسرائيلي وأطماعه الاستيطانية.

بدوره، استعرض أمين سر حركة فتح في بيتا منور بني شمسة، أوضاع البلدة وما تعانيه من انتهاكات الاحتلال، ومحاولات المستوطنين الاستيلاء على جبل العرمة وصمود الأهالي هناك.

وتحدث عن الآليات المشتركة بين المؤسسات من أجل النهوض بالمشاريع التي تعزز صمود الأهالي في بيتا، في ظل الهجمة الشرسة على أراضيها وآخرها جبل صبيح الذي استشهد سبعة مواطنين دفاعا عنه، وأصيب الآلاف.

من جانبه، تحدث مدير عام الترميم وإدارة المواقع إيهاب الحاج داود، عن مراحل مشروع تأهيل الموقع الأثري فوق جبل العرمة، والبدء بعمليات التنظيف ووضع اللافتات الارشادية والتاريخية حول الموقع، اضافة لإعادة تأهيل أحد صهاريج المياه والتي يصل عددها الى 10 صهاريج تاريخية.

يذكر أن أهالي بيتا أفشلوا مشروعا استيطانيا إبان انتفاضة الحجارة عام 1988، فوق قمة جبل العرمة، ثم أفشلوا المشروع مجددا العام الماضي، بعد محاولة المستوطنين الاستيلاء على الجبل الذي يضم موقعا أثريا وهو مسكون من العصر البرونزي المتقدم، أي قبل قرابة 3200 سنة، حسب التنقيب الأثري الذي جرى في الموقع في ستينات القرن الماضي.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *