Connect with us

فلسطين

الجندي المصاب على حدود غزة لا يزال بحالة حرجة

ترجمة خاصة بـ”القدس” دوت كوم- ذكرت مصادر إسرائيلية، صباح اليوم الأحد، أن الجندي الذي أصيب برصاص شاب فلسطيني مساء أمس على حدود قطاع غزة، لا يزال بحالة حرجة للغاية.

وخضع الجندي، الليلة الماضية، لعملية جراحية معقدة، في مستشفى “سوروكا”، وفق ما ذكرت القناة العبرية السابعة، مشيرةً إلى أن الجندي موجود حاليًا في العناية المركزية وما زالت حالته حرجة للغاية.

وسمح الليلة الماضية، بنشر اسم الجندي وهو قناص من وحدات النخبة في ما يسمى حرس الحدود، ويدعى بارئيل شموئيلي (21 عامًا) من سكان بئر يعقوب في “غوش دان”، بالقرب من “ريشون لتسيون”.

وقال الضابط المسؤول عنه، خلال مقابلة إذاعية هذا الصباح، “إن بارئيل مقاتل مخضرم تم تجنيده في مارس/ آذار 2019″، مشيرًا إلى أنه “مقاتل قناص محترف”، وفق وصفه.

وأشار إلى أن قوته تقوم بأعمالها على حدود غزة منذ سنوات، بهدف مواجهة المتظاهرين الذين يحاولون اختراق السياج الأمني، ودائمًا تقوم بأنشطة مماثلة، ولكن ما جرى أمس هو لأول مرة ولم يكن في مصلحة القوة.

وقال، “ما جرى أمس حدثًا غير عادي، لم يكن شيئًا يحصل بشكل روتيني، كان عملًا جريئًا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *