Connect with us

فلسطين

الأجهزة الأمنية تعتقل خمسة أشخاص وتمنع إقامة تظاهرة في رام الله


رام الله- “القدس”دوت كوم- اعتقلت الأجهزة الأمنية مساء اليوم الأحد، خمسة أشخاص بينهم نشطاء وكاتب، تزامنًا مع منع الأجهزة الأمنية إقامة تظاهرة على دوار المنارة في مدينة رام الله، رفضًا لاعتقال أكثر من عشرين ناشطاً أمس الأحد، قبل بدء تظاهرة تطالب بالعدالة للناشط السياسي نزار بنات الذي قتل قبل نحو شهرين في مدينة الخليل.

وأكدت مصادر صحافية أن الأجهزة الأمنية اعتقلت الناشط فادي قرعان بعد رفع صور لنزار بنات في مهرجان “وين ع رام الله” الذي يقام قبالة دار بلدية رام الله، وتستمر فعالياته حتى الخميس المقبل.

إلى ذلك، أشارت مجموعة “محامون من أجل العدالة إلى أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية اعتقلت خمسة أشخاص بينهم الكاتب زكريا محمد، خلال مظاهرة للإفراج عن المعتقلين السياسيين ورفضًا لسياسة الاعتقال السياسي، كما جرى اعتقال خلدون بشارة، أحمد نصر، محمد العطار.

ووفق “محامون من أجل العدالة”، فإنه جرى الإفراج عن تسعة معتقلين اعتقلوا أمس، واليوم، فيما جرى تمديد بقية المعتقلين.

وكان الناطق باسم الشرطة لؤي ارزيقات، قال في بيان صحافي، “إن سبب اعتقال 24 شخصاً من المشاركين في التجمع أمام دوار المنارة، أن الحراكات دعت للتجمع والتجمهر وسط رام الله ولم يكن هناك أي تصريح وإذن رسمي من الجهات الرسمية بإقامة التجمهر، ورفضت الحراكات التوقيع على شروط التجمهر”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *