Connect with us

عربي ودولي

إسرائيل تسمي رئيسا جديدا لمركز المحرقة النازية “ياد فاشيم”

القدس- (أ ف ب) – وافقت الحكومة الإسرائيلية الأحد على تعيين القنصل السابق لدى نيويورك داني دايان رئيسا لمركز المحرقة النازية “ياد فاشيم” حاسمة الجدل الذي اثير في عهد رئيس الوزراء السابق بنيامين نتانياهو.
وكان نتانياهو اقترح العام الماضي تعيين اليميني المتشدد إيفي إيتام المعروف بخطابه المعادي للفلسطينيين والعرب داخل إسرائيل، رئيسا للمركز الواقع في القدس.
وأثار خطاب إيتام حفيظة مسؤولي مركز المحرقة الذين اعتبروه يتعارض مع قيم النصب التذكاري.
وكان إيتام قد دعا أيضا إلى ضم الضفة الغربية بأكملها وهو موقف يعتبر متطرفا للغاية ولا يلقى دعم اليمينيين.
ويعمل المركز الذي يعد أيضا مؤسسة لأبحاث الهولوكوست، على الحفاظ على ذكرى إبادة النازيين لستة ملايين يهودي معظمهم من أوروبا.
وكان رئيس الوزراء الحالي نفتالي بينيت قد أطاح في حزيران بنتانياهو مترأسا حكومة ائتلافية متنوعة.
وبحسب البيان الصادر عن مركز “ياد فاشيم” تم ترشيح دايان (65 عاما) للمنصب الأحد.
ودايان عضو في حزب الأمل الجديد الذي يتزعمه وزير العدل جدعون ساعر، وهو مدير سابق لمجلس المستوطنين في الضفة الغربية المحتلة “يشع” ويعيش هناك منذ الثمانينيات.
وقال المرشح دايان في بيان “قيادة مركز ياد فاشيم لإحياء ذكرى المحرقة هو أكثر من مجرد منصب، إنها مهمة لها رهبة واحترام”.
وأضاف “تقع على عاتقنا مسؤولية البحث والتثقيف والتوثيق والنشر والتحقق من صحة المعلومات التاريخية القائمة على الحقائق حول الهولوكوست ورفض جميع أشكال التشويه”.
ويخلف دايان أفنير شاليف في المنصب الذي شغله الأخير بين العامين 1993 و2020.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *