Connect with us

عربي ودولي

4 قتلى من “حزب الله” جرّاء الهجوم الإسرائيليّ في سورية

سورية – قُتل أربعة عناصر على الأقل من “حزب الله” اللبنانيّ، جرّاء غارات إسرائيلية استهدفت سورية، ليل أمس الخميس، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة.

وأوضح المرصد أنّ عناصر “حزب الله” قُتلوا في منطقة قارة القريبة من الأطراف الجنوبية الغربية لمحافظة حمص ومن حدود لبنان الشرقية، غير أنّه لم يجزم بشأن هوية المقاتلين، لجهة اذا كانوا سوريين أو لبنانيين.

وقال المرصد إنه “وثّق مقتل 4 عناصر من ميليشيات ’حزب الله’ اللبناني”. كما أفاد بـ”إصابة آخرين بعضهم بجراح خطيرة في حصيلة أولية للضربات الإسرائيلية على تجمعات لـ’حزب الله’”.

ومساء أمس، أعلنت سلطات النظام السوري أنّ دفاعاتها الجوية تصدّت “لصواريخ العدوان”، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية التابعة للنظام “سانا”.

ونقلت عن مصدر عسكري أنّه بُعيد الساعة 11 من مساء أمس، “نفّذ العدو الإسرائيلي عدوانا جويا برشقات من الصواريخ من اتجاه جنوب شرق بيروت، مستهدفاً بعض النقاط في محيط مدينة دمشق ومحيط مدينة حمص”.

وأضاف المصدر أنّ “وسائط دفاعنا الجوّي تصدّت لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها”.

وكان المرصد قد أفاد بأنّ “صواريخ إسرائيلية استهدفت مستودعات أسلحة ومواقع عسكرية لحزب الله اللبناني في منطقة قارة بريف دمشق المتداخلة مع ريف حمص الجنوبي الغربي، بدون ورود معلومات عن حجم الخسائر البشرية حتى الآن”.

وفي لبنان، أفادت وسائل إعلام بأنّ صاروخين سقطا في منطقة القلمون على الحدود اللبنانية-السورية.

وخلال الأعوام الماضية، شنّت إسرائيل عشرات الغارات في سورية، مستهدفة مواقع لجيش النظام السوري، وأهدافا إيرانية وأخرى لـ”حزب الله”.

ونادرا ما تؤكّد إسرائيل تنفيذ عدوان في سورية، لكنّ الجيش الإسرائيلي ذكر في تقريره السنوي أنّه قصف خلال العام 2020، نحو 50 هدفا في سورية، من دون أن يقدّم تفاصيل عنها.

وتكرّر إسرائيل أنّها ستواصل تصدّيها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سورية، على حدّ زعمها.

والهجوم الإسرائيلي، أمس، هو الثاني في سورية خلال الأيام الأخيرة، رغم ما نٌقل عن مسؤولين روس من امتعاض من هذه الهجمات مؤخرًا.

فمساء الثلاثاء الماضي، شن الجيش الإسرائيلي هجومًا على مواقع في القنيطرة، بحسب ما أفادت وسائل إعلام سورية، وقالت “سانا” حينها، إن “المعلومات الأولية تشير إلى عدوان إسرائيلي بالصواريخ غرب بلدة حضر بريف القنيطرة الشمالي”، بينما أكّد التلفزيون الرسمي السوري استهداف موقع في ريف القنيطرة الشمالي بصاروخين. ومن جانبه، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن القصف الإسرائيلي استهدف “مواقع عسكرية قرب بلدة حضر التي تتواجد فيها ميليشيات تابعة لإيران”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *