Connect with us

رياضة

حلم التأهل الاسيوي يقترب..موقعة فاصلة لفدائي السلة أمام الهند السبت بجده

 

السعودية – جده –بدأ العد التنازلي لمباراة فدائي السلة ومنتخب الهند السبت على صالة مدينة الملك عبد الله الرياضية في مدينة جده السعودية ، وعند الساعة السادسة والربع من مساء السبت بتوقيت فلسطين تنطلق مباراة فلسطين والهند المصيرية في تصفيات الملحق الاسيوي لكرة السلة المؤهل لنهائيات اسيا في العاصمة الاندونيسيا جاكرتا العام المقبل.


ومباراة منتخبنا والهند لا تقبل القسمة على اثنين من اجل الوصول لجاكرتا اذا اخذنا بالاعتبار ان المنتخب السعودي سيكون الاقوى خاصة انه يلعب على ملعبه وامام جمهوره ويريد اثبات ذاته من خلال ذلك ولكونه قدم في الاونة الاخيرة مستويات كبيرة من خلال وجوده في مجموعة حديدية في التصفيات وهي منتخبات ايران وسوريا وقطر ، واختتمت بتأهل ايران وسوريا مباشرة الى جاكرتا فيما تأهل منتخب السعودية الى الملحلق المؤهل الذي تجري مبارياته الان في مدينة جدة السعودية واستضافه الاتحاد السعودي لكرة السلة.
كما ان منتخب السعودية اجرى اكثر من معسكر تدريبي خارجي وشارك في بطولة الملك عبد الله الثاني في العاصمة الاردنية عمان، فاصبح المنتخب السعودي مهاب الجانب وارتفع مستواه كثيرا وهو المرشح الاول للتاهل عن الملحق.


منتخب الهند ارتفع مستواه بعد ازاحته منتخب العراق في التصفيات الاولية التي كانت في البحرين وضمت لبنان والبحرين والعراق والهند وتأهل عنها لبنان والبحرين مباشرة فيما استطاع منتخب الهند التفوق على العراق وابعاده عن التصفيات وتأهل منتخب الهند الى الملحق المؤهل ملتحقا بفلسطين والسعودية في هذه المجموعة لنيل بطاقتين للنهائيات.


منتخبنا تاهل للملحق بعدما حل ثالثا في مجموعته التي ضمت الاردن وكازخستان وسيريلانكا بحيث تاهل الاردن وكازخستان للنهائيات فيما تأهل منتخب فلسطين للمحلق مع الهند والسعودية للحاق بالمنتخبات التي تأهلت الى جاكرتا،
ويخوض الوطني مباريات التاهل في مدينة جده السعودية بعدما اختتم معسكره التدريبي في مدينة اسطنبول التركية وكان ايضا له معسكر داخلي في رام الله، وستكون مباراة السبت فاصلة وحاسمة للمنتخبين الفلسطيني والهندي حيث ان المنتخب الفائز في مباراة واحدة من مباراتين يصل الى النهائيات ، كون شروط الملحق تاهل منتخبين لجاكرتا من ثلاثة منتخبات.


التاهل ليس سهلا وفي نفس الوقت ليس صعبا او مستحيلا خاصة بعدما عسكر المنتخب في تركيا واستفاد كثيرا من هذا المعسكر الذي اعطى الثقة الكاملة للاعبين وللجهاز الفني الذي يشرف على تدريباته الجهاز الصربي بقيادة ماركو ، ولجهوزية اللاعبين الذين تحملوا المسؤولية في هذا الجانب وجل املهم تقديم كل ما يستطيعون من اجل التاهل .


تدريبات شاقة وبمسؤولية للاعبينا في جده ايضا ، بعيدا عن الارتجالية فقد رسم المدرب ماركو الخطط التي ستكون حاضرة في المباراتين امام الهند والسعودية ، من اجل تطبيقها والسير فيها على قدر المستطاع ليكون المنتخب جاهزا للموقعتين وخاصة موقعة الهند كونها ستكون المباراة الاولى للمنتخب الفلسطيني بجده ونتيجتها ستحدد الكثير خاصة ان الهند نكون قد لعبت مباراتها الاولى الجمعة امام السعودية وفي حال خسارتها ستكون امامها فرصة للتعويض امام فلسطين، بمعنى ستلعب من اجل الفوز فقط لتعوض وعليه فان اللقاء قد يكون عند ذلك اصعب للمنتخب الفلسطيني.


ولن يتغير الامر في حال فاز المنتخب الهندي على السعودية الجمعة فان الامور تزداد صعوبة للمنتخبات جميعا ولفلسطين اكثر، هذا كله في وجود احتمالات صعبة ، وما على فلسطين الا ان تخدم نفسها وتحقق المراد الفوز على الهند في اللقاء الاول لابتعاد الضغط النفسي عن اللاعبين والمنتخب.
لاعبونا جاهزون الان لخوض اللقاء الاول امام الهند بعزيمة ومسؤولية وجهوزية لقطع تذكرة العبور الى اندونيسيا ، وسيكون الحمل الاكبر على عاتق قائد المنتخب سني سكاكيني وسيكون الضغط الداخلي والخارجي عليه وكل العيون ستلاحقه في هذا اللقاء كونه العمود الفقري للمنتخب وسيساعده كثيرا المجنس كيندل ، واصبح هناك تجانسا افضل من ذي قبل بين خماسي المنتخب سني سكاكيني وكيندل واحمد هارون وتامر حبش وعمر ديراوي، الى جانب جاك صابات ووسيم مسك وابراهيم ابو رحال .


كما دخل الاجواء الياس مرعي ورمزي قمصية وابراهيم جواريش ومايكل المصري ، بينما تعرض هاني علي للاصابة في تركيا ولن يستطيع المشاركة في المباريات، اما صلاح الحلواني فلديه اصابة وقد لا يشارك ايضا.
يذكر ان التصنيف العالمي للمنتخبات هو الهند في المقدمة 78 فيما ياتي منتخبنا في المركز الثاني 83 والسعودية ثالثا 87 ، وقد يتغير ويتبدل الترتيب كل شهر او حسب مباريات الفوز والخسارة والمشاركات الدولية لكل منتخب.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *