Connect with us

فلسطين

التنمية الاجتماعية تعقد لقاءً تشاورياً مع 40 جمعية ومؤسسة مجتمع مدني

د. مجدلاني: طورنا نظام لشراء الخدمة وفق أسس مهنية ونحرص على الشراكة والتعاون مع الجمعيات الخيرية

رام الله- “القدس” دوت كوم- ترأس وزير التنمية الاجتماعية د. أحمد مجدلاني، اليوم الأربعاء، لقاءً تشاورياً حول آفاق التعاون بين وزارة التنمية الاجتماعية والجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني.

وهدف اللقاء الذي عقد في قاعة فندق الرتنو بمدينة رام الله، بمشاركة نحو 40 جمعية ومؤسسة مجتمع مدني من مختلف محافظات الضفة الغربية والقدس، إلى تعزيز أسس التعاون والشراكة وصولا للتنمية المستدامة.

وقال وزير التنمية د. أحمد مجدلاني “اننا طورنا نظام جديد لشراء الخدمة من الجمعيات وفق أسس مهنية، تجعل عملية المتابعة سهلة ونحرص على الشراكة والتعاون مع الجمعيات الخيرية. “

تابع وزير التنمية ” الحكومة تجري المشاورات اللازمة من أجل استحداث المنصة الوطنية الفلسطينية للتضامن الاجتماعي التي ستمكن أي شخص أو مؤسسة من تقديم المساعدة لأي فلسطيني في الشتات او الأراضي الفلسطينية او الأراضي المحتلة عام 1948.”

وثمن الوزير الدور الكبير للجمعيات الخيرية خلال أزمة كورونا، حيث كان لها دوراً بارزاً في مساندة جهود الحكومة والتعاون لتوفير احتياجات المواطنين ، وتقديم الرعاية للفئات الأكثر تهميشا وفقراً، ومؤكداً على الشراكة الحقيقية مع الجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني في قطاع الحماية الاجتماعية والعمل الإنساني.

وأضاف د. مجدلاني ان اللقاء يأتي لاعادة الاعتبار لجهود التواصل القائمة وحرصا من الوزارة على استمرار التنسيق والحوار المشترك المفتوح باعتباره اللبنة الأساسية للحوار المجتمعي الذي بدأت الحكومة الفلسطينية باجرائه كل في مجاله لتطوير النظام السياسي الديمقراطي والعمل الحكومي في ظل عدم امكانية اجراء الانتخابات التشريعية.

وأوضح الوزير د. مجدلاني أن الوزارة تعمل على فتح باب الشراكات مع مختلف الشركاء لإجراء مراجعة شاملة لبرامج عمل الوزارة لاستخلاص الدروس والعبر وبناء نظام حماية اجتماعية لتعزيز توجهها التنموي بما يتضمنه من توسيع لنظام الخدمات الاجتماعية، وتوسيع قاعدة التمكين الاقتصادي، وصولا لتطبيق فعلي لرؤية الانتقال من الاحتياج الى الانتاج.

مؤكداً على أهمية أن تقوم الجمعيات بتصويب أوضاعها القانونية، وأن الوزارة تبذل كل الجهود من أجل دفع مخصصات شراء الخدمة المستحقة للجمعيات الخيرية، كما دعا وزير التنمية الجمعيات غير الأعضاء في البوابة الموحدة للمساعدات الاجتماعية المسارعة في الانضمام والاستفادة منها ذلك لتسهيل عملية تنسيق المساعدات والخدمات واحداث أكبر تغطية ممكنة ومنع الاذواجية والرقابة والشفافية والنزاهة، موضحا ان الوزارة تعمل على تفعيل عمل مجالس التخطيط بعد انقطاع عملها بسبب الجائحة ايمانا منها بضرورة التخطيط والتنفيذ والمتابعة والرقابة والتقييم مع الناس.

واستعرض د. مجدلاني عمل الوزارة خلال العام 2020 والعام الحالي في ظل الظروف الصعبة التي مرت فيها فلسطين بسبب جائحة كورونا ووقف الدعم المالي مما أضفى بظلاله على عدم تمكن الحكومة من صرف المساعدات النقدية بشكل دوري، ورغم ذلك وفرت الوزارة المساعدات الغذائية والصحية للأسر الفقيرة من خلال صندوق وقفة عز واتحاد الجمعيات والبنوك والشركات الخاصة والمبادرات المحلية والمؤسسات الدولية والاتحاد الأوروبي والبنك الدولي والغذاء العالمي والاغاثة الاسلامية وقطر الخيرية وهيئة الأعمال الخيرية الاماراتية ومؤسسة وافا كما أنجزت الوزارة 200 مشروع تمكين في قطاع غزة اضافة ل100 في الضفة الغربية.

وحضر اللقاء الوكيل المساعد للرعاية الاجتماعية أنور حمام والوكيل المساعد للمديريات الشمالية خالد اطميزي ومدير عام الادارة العامة للجمعيات الخيرية رولا نزال وعدداً من المدراء العامون ومدراء المديرات في الضفة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *