Connect with us

عربي ودولي

بينيت ينتقد بولندا على خلفية قانون منع إعادة الممتلكات لضحايا “المحرقة “

تل أبيب- (د ب أ)- انتقد رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، قانونا بولنديا جديدا، تعرض لانتقادات بسبب منع إعادة الممتلكات إلى ضحايا المحرقة النازية(الهولوكوست).

ووصف بينيت التعديل بأنه “قرار مخز”، لا يمكن لإسرائيل أن تبقى غير مبالية تجاهه، في بيان صدر مساء أمس السبت.

وأضاف “تنظر إسرائيل بمنتهى الجدية إلى القانون، الذي يمنع اليهود من الحصول على تعويض عن الممتلكات، التي سرقت منهم، خلال الهولوكوست وتأسف لحقيقة أن بولندا اختارت استمرار إيذاء هؤلاء الذين فقدوا كل شيء”.

وكان وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد قد استدعى مبعوث بلاده في بولندا مساء أمس السبت لإجراء مشاورات.
يأتي ذلك ردا على توقيع الرئيس البولندي أندريه دودا أمس السبت على قانون إداري مثير للجدل.
وينص تعديل القانون الذي أقره البرلمان البولندي الأسبوع الماضي على عدم الطعن على القرارات الإدارية أمام المحاكم بعد مرور 30 عاما على إصدارها.

وتخشى إسرائيل من تأثير ذلك على التعويضات المحتملة لضحايا المحرقة النازية.
وقال لابيد في بيان له: “أقرت بولندا قانونا معاديا للسامية وغير أخلاقي، ولا يحدث هذا للمرة الأولى، ولن يسافر السفير الإسرائيلي الجديد – الذي كان من المفترض أن يغادر إلى وارسو قريبا، في الوقت الحالي”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *