Connect with us

رياضة

منتخبنا بكرة السلة يتفوق على النادي التركي سراي ويستعد للقاء الكاميرون



اسطنبول-القدس”دوت كوم – عبر المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة السلة ماركو عن رضاه على مستوى لاعبيه في مباراة فلسطين والنادي التركي سراي من حيث تطبيق الخطة التي رسمها لهم في التدريبات وتم تطبيق معظمها في المباراة التدريبية الودية ، بحيث استطاع اشراك جميع اللاعبين في اللقاء من اجل معرفة مستوياتهم الحقيقية تحت الضغط خاصة في ظل وجود 7 لاعبين جدد يشاركون للمرة الاولى في مباريات مع المنتخب الوطني.
واكد ماركو ان هذه المباريات مهمة جدا للاعبين وللمدرب كي يطلع على الكثير من الامور الخاصة بالمباريات وبنفسيات اللاعبين ومستوياتهم والرهبة التي يتخوف منها عادة بعض اللاعبين ، واللعب تحت الضغط وكيفية التعامل مع المنافسين في المنتخبات الاخرى في مباريات رسمية ومفصلية.


واضاف انه استفاد هو واللاعبين جدا من هذا اللقاء في تطبيق الخطة التي يتدرب عليها اللاعبون طوال فترة الاعداد وفي المعسكر التدريبي الذي اقيم في مدرسة الفرندز برام الله وفي بيت لحم ومن ثم في هذا المعسكر بمدينة اسطنبول التركية ، وتم الوقوف كثيرا على مراكز اللاعبين وتمركزهم السليم ومعالجة الاخطاء التي كانوا دوما يقعوا فيها، كما ازال الرهبة من اللاعبين الجدد الذين ابلوا بلاء حسنا في اللقاء كاول مشاركة لهم.
وقال ماركو : لا زلنا نعالج بعض الهفوات والاخطاء وسنواصل التدريب بنفس الرتم العالي بدنيا وفنيا حتى يكون المنتخب في جاهزية حقيقية للمنافسة على خطف بطاقة مؤهلة الى جاكرتا، وان هناك مباراتين في الطريق تدريبيتين احداهما مع نادي تركي اخر والاخيرة مع منتخب الكاميرون الذي يعسكر في نفس المكان ، وسيكون مردود هاتين المباراتين كبيرا جدا لدى لاعبينا .


وختم ماركو : دوما المهم في هذه اللقاءات تجربة اكبر عدد من اللاعبين في مراكزهم ومعرفة مدى تطبيق الخطة التي يتدرب عليها اللاعبون طوال الوقت ولازالة الرهبة والخوف عن بعض اللاعبين واعطائهم دفعة معنوية الى جانب تدريبية حقيقية من خلال مباراة ودية ، وليس المهم النتيجة اطلاقا في مثل هكذا مباريات فهي لتجربة اللاعبين وتطبيق الخطط بعيدا عن النتائج التي هي مهمة بالطبع.


وبالحديث عن اللقاء التدريبي والودي الذي جمع منتخب فلسطين والنادي التركي سراي على صالة الاخير باسطنبول وانتهى لفلسطين بنتيجة 94 نقطة مقابل 82 ، فقد لعب المنتخب اللقاء لاسباب عديدة اهمها تجربة اللاعبين في مراكزهم وتطبيق خطة المدرب بشكل جذري ومعرفة اخطاء اللاعبين على مدار عمر اللقاء من اجل تداركها في المرات المقبلة وخاصة في المباريات الرسمية المهمة في جدة.


وقد بذل لاعبو المنتخب جهودا كبيرة في اللقاء من خلال اللعب الفدائي والقتالي وتطبيق خطة المدرب الى حد ما، من اجل الخلاص الى تشكيلة معقولة في التصفيات في مدينة جدة السعودية ، ولعب كل لاعب بماهو مطلوب منه من المدرب خاصة اللاعبين الجدد الذين يلعبون اولى مبارياتهم الدولية مع المنتخب، محاولين اثبات وجودهم من اجل ان يكون كل لاعب منهم ضمن التشكيلة النهائية للوطني.


المباراة كانت جيدة جدا للمدرب وللاعبين لمعرفة المستويات الحقيقية لهم ومدى تطبيق الخطة في المباريات ، ووضح من خلال اللقاء لاعبي الخبرة الذين قدموا مباراة قوية بحيث حملوا اللقاء على كاهلهم من خلال سني سكاكيني كالعادة وتامر حبش واحمد هارون وعمر ديراوي فيما ساعدهم وسيم مسك وجاك صابات ورمزي قمصية وابراهيم جواريش والياس مرعي ومايكل المصري وهاني علي وصلاح الحلواني .


حاول المدرب المزج بين لاعبي الخبرة ولاعبي الدماء الشابة خلال اللقاء من اجل الاستفادة الحقيقية منهم في المباراتين في جدة ضد السعودية والهند والخروج بتوليفة قادرة على التحدي والمنافسة من اجل التاهل للنهائيات.
ولعب منتخبنا اللقاء مع النادي التركي سراي من الدرجة الاولى وترتيبه الخامس بالدوري التركي، وهو فريق جيد يلعب بقوة ولديه اجسام لاعبين مميزة .
وقد شارك المدرب ماركو في اللقاء جميع لاعبي المنتخب ولعب الربع الرابع والاخير بلاعبينا الجدد باستثناء تامر حبش فيما كان الباقي من الذين يلعبون اول مرة مع الوطني بحيث اخذوا فرصتهم الحقيقية في الربع الاخير حتى تظهر شخصيتهم الفنية والبدنية القادرة على اللعب في مباريات رسمية.


وجاءت ارباع المباراة كما يلي :
الربع الاول 25/ 24 والثاني 27/ 15 والثالث 19/20 والرابع 23 /23 والنتيجة 94/82 من جانب اخر التحق ابراهيم ابو رحال بالبعثة في مدينة اسطنبول التركية قادما من غزة هاشم ، وباشر التدريبات مع المنتخب ، وسيكون لابورحال بصمة خاصة لانه من اللاعبين ذوي الخبرة التي نحتاجها في هذه التصفيات.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *