Connect with us

رياضة

مفوضية كشافة ومرشدات بيت لحم تختتم دراستها الابتدائية للشارة الخشبية (دراسة القائد المرحوم هاني شاهين)


بيت لحم – اختتمت مفوضية كشافة ومرشدات محافظة بيت لحم مساء الاربعاء ، فعاليات الدراسة الابتدائية للشارة الخشبية ( دراسة القائد المرحوم هاني شاهين ) من قادة المجموعة الكشفية للنادي السرياني في بيت لحم عضو المفوضية ، والتي استمرت على مدى ثلاثة ايام بحضور امين عام جمعية الكشافة الفلسطينية القائد معتز صايج ، واعضاء المكتب التنفيذي القادة عايدة بابون ،محمد ابو صوي وخليل فرهود ، ورئيس مفوضية بيت لحم يوسف مسلم واعضاء المفوضية ، والاب لورنس ساجوتو رئيس دير السالزيان ورئيس هيئة الرواد محفوظ قاحوش ،وعائلة المرحوم القائد الكشفي هاني شاهين الذي توفي قبل عدة اشهر وقادة وممثلي المجموعات الكشفية وطاقم الاشراف وهيئة التدريب .


بدأ حفل الاختتام بقراءة من الكتاب المقدس قدمتها سانتيا بطو والنشيد الوطني والوقوف دقيقة صمت على ارواح شهدائنا الابرار ،
القى القائد خليل فرهود كلمة مفوضية كشافة ومرشدات المحافظة وقال : تحمل هذه الدراسة مشاعر كثيرة تمتزج بين الحزن والفرح ، الحزن بفقدان قائد كشفي كبير ترك في نفوسنا اثرا كبيرا انه القائد هاني شاهين رحمه الله ، والفرح لأننا انجزنا هذا العمل الكشفي المميز بوجود “50” قائدا وقائدة كانوا مثالا للمواظبة والاجتهاد فاستطعنا انجاز ايام الدراسة بفخر واعتزاز .


وشكر “فرهود ” دير السالزيان ومجموعة كشافة ومرشدات السالزيان ، التي اقيمت الدورة في عرينها ،كما شكر الطاقم المشرف وهيئة التدريب وجميع من ساهم في انجاح الدورة . بدوره شكر معتز صايج امين عام جمعية الكشافة في الكلمة التي القاها القادة المشاركين والمشاركات على جدهم واجتهادهم والوصول بالدورة الى النجاح والاب لورنس رئيس دير السالزان ومفوضية بيت لحم وهيئة التدريب . ونقل للجميع تحيات الفريق جبريل الرجوب رئيس جمعية الكشافة ، الذي يوصي دائما بضرورة غرس العقيدة الوطنية في عقول ابناء الحركة الكشفية لما يتمتع به هؤلاء من صفات قيادية .


والقى القائد طوني شكري كلمة آل الفقيد شاهين ومجموعة النادي السرياني شكر من خلالها المفوضية على هذه اللفتة الكريمة ورئيس دير السالزيان ومجموعة كشافة السالزيان وكل من ساهم في انجاح هذه الدراسة متمنيا للمشاركين والمشاركات دوام التوفيق والنجاح في العمل على ازدهار الحركة الكشفية وخدمة ابناء شعبهم ووطنهم

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *