Connect with us

فلسطين

لقاء في طولكرم حول مشكلة الكهرباء بعد إضراب جزئي شهدته المدينة

طولكرم – لمراسل القدس الخاص- اجتمع محافظ طولكرم عصام أبو بكر اليوم الأربعاء، مع وفد من فعاليات محافظة طولكرم ضم فصائل العمل الوطني، والشخصيات الاعتبارية، وذلك في إطار الجهود المبذولة لمعالجة النقص بالقدرة الكهربائية.

وشارك في اللقاء أمين سر حركة فتح بطولكرم إياد جراد ومنسق الفصائل فيصل سلامة وممثلي الفصائل ورئيس بلدية طولكرم محمد يعقوب ورئيس الغرفة التجارية إبراهيم أبو حسيب.

ونقل المحافظ أبو بكر لوفد فعاليات طولكرم تحيات الرئيس محمود عباس “أبو مازن”، مؤكداً على المتابعة المستمرة لإيجاد حل لمشكلة النقص بالقدرة الكهرباء، مشدداً على ضرورة حل هذه الأزمة، خاصة مع زيادة النمو السكاني، مع العمل الاستراتيجي على توفير الاحتياجات المستقبلية للمواطن الكرمي، هذا بالإضافة إلى احتياجات القطاع الصحي، وتحديداً تشغيل مستشفى عتيل الحكومي الحاصل على الموافقات اللازمة بهذا الخصوص من الرئيس.

وأشاد المحافظ أبو بكر بجهود فعاليات محافظة طولكرم وكافة مكوناتها، مؤكداً على تضافر الجهود لتوفير كل ما يلزم المواطن الكرمي.

وأشار إياد جراد إلى عقد سلسلة من الاجتماعات المتتالية مع الجهات المختصة لإيجاد حل للكهرباء واحتياجات المحافظة، مؤكداً على الترتيب للقاء مع الرئيس محمود عباس “أبو مازن” والترتيب لعقد اجتماع للحكومة في طولكرم لحل هذه المشكلة، بالإضافة إلى عدة قضايا أخرى تهم المواطن الكرمي بقطاع الصحة والتعليم وغيرها من التحديات الأخرى.

وأكد فيصل سلامة إلى أن حل أزمة النقص بالقدرة الكهربائية متطلب مهم، وخاصة في ظل موجات الحر الشديد، مؤكداً على ضرورة إيجاد الحل لذلك لتحسين الظروف المعيشية وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين بأقرب وقت ممكن، حيث أن طولكرم مدينة ساحلية، مما ينعكس على درجات الحرارة مع ارتفاع نسبة الرطوبة.

وعبر رئيس بلدية طولكرم م. محمد يعقوب عن شكره وتقديره للمحافظ أبو بكر على المساعي الدائمة لحل مشكلة الكهرباء، مثنياً على جهود فصائل العمل الوطني، متمنياً من الحكومة العمل على حل هذه المشكلة بأسرع وقت ممكن.

وشدد إبراهيم أبو حسيب على أهمية حل أزمة الكهرباء باعتبارها عامل أساسي للاستثمار وداعم قوي للاقتصاد الوطني في المحافظ.

وتم خلال اللقاء الاستماع إلى العديد من الآراء والمقترحات التي من شأنها المساهمة في حل هذه القضية،
ونظم اللقاء عقب وقفة نظمت أمام مبنى المحافظة بمشاركة المئات من المواطنين.

وكانت طولكرم شهدت إضراباً تجارياً جزئياً للمطالبة بحل مشكلة الكهرباء التي يعاني من السكان والقطاع التجاري، وألقت بظلالها السلبية على مختلف نواحي الحياة بطولكرم.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *