Connect with us

فلسطين

هجوم الكتروني صيني ضد عشرات المواقع الإسرائيلية

رام الله- ترجمة خاصة- “القدس” دوت كوم- كشفت شركة FireEye وهي شركة للأمن السيبراني ومقرها في ميلبيتاس ضمن ولاية كاليفورنيا الأميركية، عن تنفيذ الصين هجومًا الكترونيًا ضد العشرات من المواقع الإسرائيلية، ضمن حملة مكثفة نفذت ضد العديد من البلدان بما فيها إيران والسعودية وأوكرانيا وأوزبكستان وتايلاند.

وبحسب تقرير الشركة – كما ورد في صحيفة هآرتس العبرية – فإن الهجوم استهدف شركات الشحن والتكنولوجيا الفائقة والاتصالات والهيئات الأمنية والأكاديمية وشركات تكنولوجيا المعلومات، إلى جانب مواقع لكيانات حكومية وأخرى خاصة.

وتمكن القراصنة الذين يعتقد أنهم يعملون لصالح مؤسسة أمنية استخباراتية صينية، من الحصول على رسائل من البريد الالكتروني لتلك الشركات والمواقع، ووثائق، إلى جانب كلمات مرور.

وكان الغرض من الهجوم هو سرقة المعرفة والأسرار التجارية وومشاريع رجال الأعمال، مع التركيز على المراسلات والوثائق عبر البريد الإلكتروني، وأخذ أسماء المستخدمين وكلمات المرور أيضًا، ربما بغرض إعادة مهاجمة تلك المؤسسات لاحقًا أو تسجيل الدخول إلى خدمات أخرى من خلالها.

ويرجح أن التدخل الصيني بهذه الطريقة يعود للمصالح التي تحاول بكين استغلالها بدول المنطقة بإنشاء طريق بري وبحري حول العالم، والدخول في مناقصات ضخمة للبنية التحتية في دول العالم وإسرائيل خاصةً، مثل الموانئ والقطارات وغيرها، وأن الهدف محاولة الوصول لأسعار المناقصات وفحص المراسلات وغيرها التي تؤثر على سير مفاوضات أي أعمال.

ووفقًا لتقرير الشركة الذي استمر جمعه مدة عامين، فإن الهجوم الالكتروني كان ذات طبيعة هادئة، ولم يتم إتلاف أي معلومات أو تشفير أجهزة الكمبيوتر، ولم يكن هناك طلب للحصول على فدية، حتى أن القراصنة حذفوا السجلات التي توثق أفعالهم على الكمبيوتر مما جعل الأمر صعبًا لكشف ما جرى.

واستمر الهجوم حتى ديسمبر/ كانون الأول من 2020 على أقل تقدير، لكن ليس من المؤكد فيما إذا توقف في دول أخرى من العالم.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *