Connect with us

عربي ودولي

بايدن يؤكد أنه “ليس نادماً” على قراره سحب القوات الأميركية من أفغانستان

واشنطن- “القدس”دوت كوم- (أ ف ب) – أكد الرئيس الأميركي جو بايدن الثلاثاء، أنه “ليس نادماً” على قراره سحب القوات الأميركية من أفغانستان، والذي من المقرر إنجازه نهاية هذا الشهر، داعياً الأفغان إلى التحلي “بعزيمة القتال”.

وقال في حوار مع الصحافيين في البيت الأبيض: “لست نادماً على قراري”.

ومن المقرر أن تنسحب آخر القوات الأميركية من أفغانستان في 31 آب/أغسطس الجاري، لتضع حداً لحرب خاضتها الولايات المتحدة طوال عشرين عاماً.

ومنذ أن أعلن الرئيس الديموقراطي هذا الموعد قبل نحو شهر، يواصل مقاتلو طالبان سيطرتهم على مزيد من المناطق الأفغانية، واستولوا الثلاثاء، على عاصمتي ولايتين إضافيتين، فراح في الغرب، وبل خمري في الشمال.

وقال بايدن: “إن على الأفغان أن يتحلوا بعزيمة القتال، وعليهم أن يقاتلوا من أجل أنفسهم، من أجل أمتهم”.

وتابع بايدن، “لقد أنفقنا أكثر من ألف مليار دولار في عشرين عاماً، قمنا بتدريب وتجهيز (…) أكثر من 300 ألف جندي أفغاني”.

واكد بايدن أن الاميركيين “سيفون بوعدهم” لجهة مواصلة دعم الجيش الأفغاني على المستوى اللوجستي والمالي.

وفي السياق نفسه، لاحظ المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس أن القوات المسلحة الأفغانية “متفوقة عدداً بشكل كبير” على طالبان، ولديها “القدرة على إلحاق خسائر أكبر بالمتمردين”.

وقال برايس: “فكرة أن تقدم طالبان لا يمكن وقفه (…) لا تعكس الواقع على الأرض”.

وبات متمردو طالبان يسيطرون على تسع من 34 عاصمة ولاية أفغانية، بينها ست في شمال البلاد، فيما تستمر المعارك في العواصم الثلاث الأخرى.

كذلك، يواصلون تضييق الخناق على مزار الشريف أكبر مدن الشمال الأفغاني. وفي حال سقطت بدورها في أيديهم فإن حكومة كابول ستفقد سيطرتها على كامل هذه المنطقة المعروفة بمعارضتها الشرسة لطالبان.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *