Connect with us

عربي ودولي

الجيش الأمريكي يخطط للاحتفاظ بعدة مواقع في ألمانيا

برلين- “القدس” دوت كوم- (د ب أ) – يخطط الجيش الأمريكي للاحتفاظ بالعديد من المواقع التي كان من المقرر إعادتها إلى ألمانيا بسبب حاجة البلاد المتزايدة إلى منشآت في أوروبا.
وأعلن الجيش الأمريكي اليوم الاثنين أن مركز “أميليا إيرهارت” في فيسبادن وثكنات “بولاسكي” في كايزرسلاوترن وثكنات “بارتون” في أنسباخ بولاية بافاريا وثكنات “كولمان” في مانهايم ومستودع “ويليمدورف” في شتوتجارت مدرجة في خطط الجيش المنقحة.
بالإضافة إلى ذلك، أعلن الجيش الأمريكي في مقره الأوروبي بمدينة فيسبادن غربي ألمانيا أنه من المقرر أن تنتقل ثكنة “هوسترهوه” في بريمازنز من الجيش الأمريكي إلى القوات الجوية الأمريكية.
يُذكر أنه كان قد تم الإبلاغ عن الإغلاق المتوقع لثكنات كولمان في عام .2010 ثم تم الإعلان عن خطط المواقع الأخرى في عام 2015 كجزء من خطة وزارة الدفاع الأمريكية لدمج البنية التحتية الأوروبية.
لكن في نيسان/أبريل الماضي أُعلن أن الولايات المتحدة تخطط لزيادة عدد الجنود في ألمانيا بمقدار 500 جندي، على أن يتمركز أفراد إضافيون في منطقة فيسبادن في الأشهر المقبلة.
ووصف وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن الانتشار الجديد بأنه علامة على التزام الولايات المتحدة تجاه ألمانيا، الحليف الأوروبي الرئيسي لواشنطن.
وقبل حوالي ستة أشهر من هزيمته في الانتخابات الرئاسية في تشرين ثان/نوفمبر الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب عزمه سحب نحو 12 ألف جندي أمريكي من إجمالي حوالي 35000 جندي يتمركزون في ألمانيا، وذلك كإجراء عقابي لما اعتبره فشل برلين في المساعدة في تقاسم أعباء تحالف “الناتو” العسكري.
ومع ذلك، أوقف خليفة ترامب، جو بايدن، انسحاب القوات بعد فترة وجيزة من توليه الرئاسة في وقت سابق من هذا العام.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *