Connect with us

عربي ودولي

تحقيق في فرنسا حول لافتة معادية للسامية خلال تظاهرة ضد الشهادة الصحية

فرنسا- (أ ف ب)- فتح القضاء في فرنسا تحقيقا في “لافتة ترفع خطابا معاديا للسامية” لوحظت خلال تظاهرة رفضاً للشهادة الصحية في مدينة ميتز شرق فرنسا السبت، وفق ما أعلنت السلطات في مقاطعة لاموزيل الأحد.
وأعرب مدير الشرطة لوران توفيه في بيان عن “الإدانة الشديدة” مضيفا أن “الإدعاء العام في ميتز فتح تحقيقا”.

وتظهر صورة منشورة على مواقع التواصل الاجتماعي شابة تحمل اللافتة المخالفة وقد كتبت عليها أسماء عدد من السياسيين ورجال الأعمال والمثقفين، بعضهم من اليهود.

ووصف وزير الداخلية جيرالد دارمانين التلميحات التي تحملها اللافتة ب”المقيتة”. وقال إنّ “معاداة السامية جريمة، وليست بأي حال من الأحوال وجهة نظر. إنّ (أفعالاً) كهذه لن تمر بدون عقاب”.

وأوضح أنّه طلب إلى السلطات المعنية “إبلاغ الادعاء العام على أساس المادة 40” من قانون الإجراءات الجنائية.
بدورها، أعلنت الرابطة الدولية لمناهضة العنصرية ومعاداة السامية (ليكرا) لفرانس برس الأحد عزمها على تقديم شكوى، معتبرة أن “من الواضح أننا أمام لافتة (تتبنى) معاداة السامية”. وشددت “يجب أن نكون حازمين”.

وغرّدت وزيرة شؤون المساواة الفرنسية اليزابيت مورينو في موقع تويتر “معاداة السامية قتلت في السابق وما زالت تقتل حاليا. معاداة السامية لا تندرج في خانة الرأي. هي جرم يجب إدانته بصورة منهجية”.

بدورها، أعربت السفارة الإسرائيلية في فرنسا عن “الذعر إزاء هذا التعبير البشع عن كراهية معاداة السامية”.

وتظاهر آلاف في فرنسا السبت رفضا لإلزامية إبراز شهادة صحية لدخول المطاعم أو ركوب القطارات، وذلك قبل يومين من بدء سريان هذا الإجراء للحد من تفشي كوفيد-19.
وجمعت التظاهرة في ميتز السبت 3,800 شخص بحسب إحصاء للشرطة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *