Connect with us

منوعات

بيل غيتس يعترف بأن لقاءاته مع جيفري إبستين كانت “خطأ فادح”

واشنطن – (أ ف ب) -أقرّ بيل غيتس مؤسس مجموعة “مايكروسوفت”، بأنه ارتكب “خطأ فادحا” عندما عقد لقاءات مع جيفري إبستين رجل الأعمال المتّهم باستغلال عشرات الفتيات جنسيا في دوره الفاخرة قبل أن ينتحر شنقا في زنزانته في آب/أغسطس 2019.
وقال بيل غيتس في تصريحات لقناة “سي ان ان” إنه “كان خطأ فادحا أن أمضي وقتا معه وأعطيه مصداقية بوجودي معه”.
وأكد غيتس إنه اجتمع بإبستين في سياق حملته لجمع الأموال لأنشطة خيرية.
وأوضح بيل غيتس “تناولت العشاء معه مرّات عدّة، على أمل أن يفي بوعوده بشأن منح مليارات الدولارات بفضل معارفه لمشاريع خيرية في خدمة الصحة العامة”، مؤكّدا أنه “عندما تبيّن أن هذه التعهدات لن تتبلور، انتهت العلاقة”.
وكانت صحيفتا “نيويورك تايمز” و”وول ستريت جورنال” قد تطرّقتا في أيار/مايو الماضي إلى مآدب العشاء تلك التي كانت موضع مساءلة من مجلس إدارة “مايكروسوفت” وأثارت خلافا مع زوجته ميلاندا قبل طلاقهما.
أسّس بيل غيتس “مايكروسوفت” في العام 1975 وهو غادر مجلس إدارة الشركة في 2020 ليكرّس وقته بالكامل للمؤسسة التي أنشأها مع زوجته. وكان قد تخلّى عن منصب المدير العام سنة 2000.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *