Connect with us

عربي ودولي

إسرائيل ماضية في إعطاء جرعة لقاح ثالثة معزِّزة ضد كوفيد رغم نداء منظمة الصحة

القدس- (أ ف ب) -واصلت الحكومة الإسرائيلية الخميس إعطاء جرعات ثالثة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19 لمن تبلغ أعمارهم 60 عامًا وما فوق على الرغم من دعوة منظمة الصحة العالمية لتاجيل ذلك.
ففي الوقت الذي تسعى فيه الدول الغربية جاهدة لتحصين أكبر عدد ممكن من سكانها بجرعتين ضد فيروس كورونا، أطلقت إسرائيل منذ يوم الجمعة الماضي حملة لإعطاء جرعة ثالثة وخصوصًا من لقاح فايزر/بايونتيك لمن هم فوق ستين عامًا.
وتلقى الرئيس إسحق هرتسوغ وزعيم المعارضة بنيامين نتانياهو ووالدة رئيس الوزراء نفتالي بينيت جرعة ثالثة معزِزة بهدف تقوية جهاز المناعة في مواجهة المتحورة دلتا التي تعد أشد عدوى من النسخ الفيروسية الأخرى المنتشرة.
وأمس الأربعاء، دعا رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس إلى وقف إعطاء الجرعات المعزِّزة من أجل إتاحة اللقاحات للدول التي لم تتمكن سوى من إعطاء جرعة واحدة لقسم صغير من سكانها.
لم تعلق الحكومة الإسرائيلية مباشرة على طلب منظمة الصحة العالمية الخميس لكنها أشارت إلى نيتها مواصلة إعطاء الجرعات المعزِّزة.
وقال بينيت إن “أولئك الذين تبلغ أعمارهم 60 عامًا أو أكثر والذين لم يتلقوا بعد جرعة ثالثة هم أكثر عرضة بست مرات للإصابة بأعراض حادة أو حتى الموت”.
وأضاف “أطلب منكم أن تكونوا حذرين خلال الأسبوعين أو الثلاثة أسابيع القادمة، إلى أن تأخذوا اللقاح وأن تنتظروا خمسة أيام بعد الجرعة الثالثة”.
منذ بدء حملة اللقاح المعزِز، تلقى الجرعة الثالثة أكثر من 262 ألف إسرائيلي تبلغ أعمارهم 60 عامًا أو أكثر، أو 21% من تلك الفئة العمرية، وفقًا لأحدث البيانات الصادرة عن وزارة الصحة التي قالت إنه تم تحديد مواعيد لنحو 381 ألف شخص لأخذها.
وقالت شوشانا البالغة من العمر 75 عاما والمقيمة في القدس لوكالة فرانس برس الخميس إن “كبار السن لديهم شعور أكبر بالمسؤولية وفي الوقت نفسه يخشون حقا من أن يصابوا بمرض شديد اذا انتقلت إليهم العدوى”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *