Connect with us

فلسطين

محافظ سلطة النقد يطلع على قضايا وهموم المنشآت الاقتصادية في نابلس

نابلس- “القدس” دوت كوم- غسان الكتوت- استقبل رئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس عمر هاشم في مقر الغرفة امس محافظ سلطة النقد د. فراس ملحم، والوفد المرافق له والذي ضم كلا من نائبه محمد مناصرة، والمدير التنفيذي لمجموعة الاستقرار المالي اياد زيتاوي.
وحضر اللقاء اعضاء مجلس ادارة الغرفة عثمان مصلح وطايل الحواري وياسين دويكات وبشير حنني ومجدي البزرة ومعتز المصري واياد الكردي.
وتركز الحديث في اللقاء على آفاق وحيثيات عمل سلطة النقد في الوقت الراهن وبرامجها للسنوات القادمة، والمعاناة والمشاكل وقضايا العمل اليومي التي تمس المنشآت الاقتصادية مع المصارف، وضرورة العمل على حل تلك المشاكل للحفاظ على هذا القطاع الاقتصادي والتنموي الهام.
ورحب هاشم بمحافظ سلطة النقد والوفد المرافق، معبرا عن سعادته بهذا اللقاء، مشيدا بأداء سلطة النقد في الحفاظ على القطاع المصرفي في الوطن وضبط علاقته مع المنشآت الاقتصادية بشكل خاص، وطالب بإحداث مزيد من التسهيلات على المنشآت الاقتصادية.
وتناول هاشم عدة قضايا، منها ضرورة تعميق العلاقة لما لها من اثر إيجابي على التنمية الاقتصادية خاصة بعد مرحلة جائحة (كورونا)، واكد ان تعاون القطاع الخاص وسلطة النقد ساهم في الحد بشكل كبير من ازمة الحكومة والمنشآت الاقتصادية خلال الجائحة.
ونوه الى الشراكة القائمة في قضية الشمول المالي وصندوق استدامة ومشروع منشأتي، وطالب بضرورة حل مشاكل النقد الزائد، والشيكات المرتجعة، وحق الايداع للشيك.
واثار اعضاء مجلس ادارة الغرفة مجموعة من المشاكل والقضايا تخص المنشآت المتضررة وكيفية التعامل معها، ونظام الشيكات المرتجعة والمقاصة الالكترونية، وعمولة الجاري مدين، وعمولة الايداع النقدي، والفائدة على الودائع، والعمل على ايجاد آلية للتعامل بالسبائك الذهبية، والرسوم المفروضة على الايداعات النقدية، ورسوم شيكات التحصيل، ونقص السيولة النقدية، والتسهيل على التاجر في فتح الحسابات الخاصة به، والزام البنوك بمنح التسهيلات للمواطن والتاجر وفق ضمانات ميسرة لا تثقل كاهلهم، واستعراض برنامج (استدامة) للتعافي والتنمية في نابلس وفلسطين.
من جهته، عبّر ملحم عن سعادته بلقائه مع رئيس واعضاء غرفة تجارة نابلس، واستعرض بالتفصيل دور سلطة النقد تجاه تطوير القطاع المصرفي والمالي في فلسطين والرقابة عليه ضمن صلاحياتها.
وقال ان الغرفة تعتبر عنوانا للعمل معها لحل أي اشكاليات تحصل مع القطاع الخاص، واضاف ان الزيارة تأتي للاطلاع على العوائق التي تواجه العمل بشكل خاص من اجل العمل سويا لحلها.
واشار الى ان سلطة النقد تعتمد على القوانين الصادرة والتعليمات في تنفيذ مهامها خاصة تجاه البنوك والصرافين، وأن معالجة المشاكل من جانب سلطة النقد وتدخلها يأتي ضمن ممارسة دورها لإيجاد بيئة مناسبة لكافة الجهات التي تقع ضمن صلاحيات وعمل سلطة النقد.
وتحدث ملحم عن بعض الامور الاجرائية والفنية التي تخص المشاكل التي طرحت كونها تقع ضمن القوانين والتعليمات التي تصدر وتطبق في فلسطين بشكل عام.
وفي اطار تعليقه على المشاكل التي طرحت، اكد ان سلطة النقد على استعداد للقاء مع الغرفة التجارية بشكل دوري للاستماع لكل المطالب والعمل على حلها بالشراكة مع الدوائر المعنية ضمن آلية من التعاون تفضي الى وضع حلول عملية لها.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *