Connect with us

أقلام وأراء

يحدٌث في أمريكا .. الكوفيد 19 “رايح جاي”

بقلم:عثمان فكري

حذر البروفيسور أنتوني فاوتشي كبير المستشارين الطبيين للرئيس الأمريكي جو بايدن من أن الولايات المتحدة الأمريكية تسير في الاتجاه الخاطئ في ظل استمرار ارتفاع عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا، وبشكل خاص بين غير المٌطعمين والرافضين للقاحات بسبب قناعات خاصة لديهم أو مخاوف وشكوك البعض منها غير منطقي على الإطلاق..

وقال أنتوني فاوشي خلال حواره مع برنامج (ستيت أوف ذا يونيون) الشهير والذي تبثه شبكة تليفزيون السي إن إن.. قال فاوتشي إن السبب وراء ارتفاع حالات الإصابة والوفيات له علاقة وطيدة بمعدل وأرقام من حصلوا على التطعيمات والتي لم تتخط رقم الــ 50% من الشعب الأمريكي حتى الآن..
وأكمل فاوتشي قائلاً: إذا نظرت إلى منحنى الحالات الجديدة المٌصابة بالفيروس ستجد أنها من بين هؤلاء الذين لم يحصلوا على التطعيمات وتوقع فاوتشي ارتفاع عدد الوفيات إلى 4000 حالة وفاة بالكورونا على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية إذا لم تتحسن معدلات التطعيم، وأن غالبية تلك الوفيات قد تكون من بين هؤلاء الذين لم يحصلوا على التطعيم رغم توافر اللقاحات في كافة الأماكن بجميع الولايات..

وكما قالت المسئولة عن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (راشيل والينسكي) عدة مرات من قبل ونفس الشيء ذكره فاوتشي من أنه الآن وباء الكورونا بين غير المٌلقحين ووجه فاوتشي الدعوة إلى غير المٌطعمين للخروج والتطعيم ويأتي تحذير فاوتشي في الوقت الذي يجتاح فيه مٌتحور دلتا الخطير عددًا كبيرًا من الولايات وأغلب دول العالم.

وينصح مسئولو الصحة الأمريكيون المواطنين بضرورة أخذ الحيطة والحذر، وأبلغت أغلب الولايات عن المزيد من حالات الإصابة بالكوفيد 19 متحور دلتا خلال هذا الأسبوع، مقارنة بالأسبوع الماضي، وذلك وفقاً لبيانات جامعة جونز هوبكنز..

ولا يزال مٌعدل التطعيمات دون المستوى؛ حيث إن هناك 30 ولاية لم يكتمل تطعيم 50% من سٌكانها على الأقل بشكل كامل، وذلك وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، وحتى يوم الجمعة الماضي كان المعدل اليومي للأشخاص الذين يتم تطعيمهم بالكامل هو الأدنى منذ شهر يناير الماضي..

وبالأمس تجولت في شوارع منهاتن وميادينها وحوانيتها ووجدت الجميع بلا كمامات باستثناء القليل من كبار السن، وإن كانت المواصلات العامة من أوتوبيسات أو مترو الأنفاق هناك نسبة كبيرة ترتدي الكمامات، ولكن بشكل عام عادت الحياة بعد أن كانت نيويورك ومنهاتن كمدينة أشباح قبل عدة أسابيع.

ورغم ذلك لا تزال المخاوف من المتحور دلتا كبيرة للغاية، وحسبما ذكرت شبكة سي إن إن فالمناقشات داخل إدارة الرئيس جو بايدن تدور الآن حول ما إذا كان يجب إعادة فرض ارتداء الكمامات وفرض إجراءات احترازية من جديد ومراجعة إرشادات الكمامات للذين تم تطعيمهم وأخيراً أعيد ما ذكره فاوتشي مستشار الرئيس الأمريكي الطبي حيث قال: عندنا نوعان من الأمريكيين في المجتمع الآن: من هم مٌلقحون (حصلوا على التطعيم)، ومن لم يتلقوا التطعيم بعد.

وأن الوضع سيكون صعباً لمن لم يحصلوا على التطعيم بعد، وأن التطعيمات من شأنها أن تحمينا من المٌتحوارت وخصوصاً متحور دلتا (القادم من الهند) لأنه سريع الانتشار..

والتقارير التي تقول إن الأشخاص الذين تم تطعيمهم يجب أن يرتدوا ماسكات أو كمامات مثل تلك التي تحدث في المناطق الساخنة مثل مدينة لوس أنجلوس في كاليفورنيا لا تتعارض مع التوصيات الصادرة من مراكز السيطرة على الأمراض التي تمنح الكثير من السلطات التقديرية للولايات والحكومات المحلية..

والولايات المتحدة الأمريكية هي الأولى عالمياً في عدد الوفيات منذ انتشار الوباء؛ وذلك بحسب أرقام جامعة جونز هوبكينز الأمريكية.

والجدير بالذكر أن أول إصابة بفيروس كورونا أو كوفيد 19 في أمريكا تم تسجيلها في العاصمة واشنطن يوم 21 يناير 2020 وعالميا تجاوزت الإصابات بالفيروس في شتى أنحاء العالم 180 مليونا، ومازالت الولايات المتحدة الأمريكية في الصدارة وتجاوز عدد الإصابات 35 مليوناً وتسبب فيروس كوفيد 19 بوفاة حوالي 4 ملايين شخص في العالم حتى الآن في حين أن منظمة الصحة العالمية ترى أن حصيلة الوباء قد تكون أكبر مرتين أو 3 مرات من الحصيلة المٌعلنة رسمياً.. وللحديث بقية

عن “بوابة الاهرام”

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *