Connect with us

اقتصاد

وزارة الثروة المعدنية المصرية توقع عقودا مع شركة كندية للبحث عن الذهب

القاهرة- (د ب أ)- شهد وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا التوقيع على أربعة عقود للبحث عن الذهب بين هيئة الثروة المعدنية المصرية وشركة “باريك جولد” الكندية، التي تعد الأكبر من نوعها عالميا في إنتاج الذهب والمصنفة عالميا بالمركز الثانى في نشاط البحث عن الذهب.

ووفقا لبيان لوزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، فإنه بموجب العقود، ستستثمر الشركة الكندية لأول مرة في مصر بمجال التعدين والبحث عن الذهب في 19 قطاعا جديدا بالصحراء الشرقية بإجمالى استثمارات يقدر بنحو 8.8 مليون دولار، وذلك بعد فوزها في أولى جولات المزايدة العالمية التي طرحتها الوزارة عام 2020 .

ووقع العقود خالد الششتاوى رئيس هيئة الثروة المعدنية، مع جويل هوليداي نائب رئيس باريك جولد للاستكشاف، عبر تقنية مؤتمر الفيديو.

وقال الملا إن دخول شركة باريك جولد إلى قطاع التعدين المصرى سيكون بداية لشراكة قوية بين الجانبين، سعيا نحو المزيد من العمل المشترك.

يذكر أن شركة باريك جولد قد تأسست عام 1978 ، ويقع مقرها في تورنتو بكندا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *