Connect with us

فلسطين

مفاوضات التهدئة متعثرة.. بدران: سنستخدم آليات مختلفة للضغط على الاحتلال لكسر الحصار

الدوحة- “القدس”دوت كوم- قال رئيس مكتب العلاقات الوطنية في حركة حماس وعضو المكتب السياسي للحركة حسام بدران، مساء الأحد، “إن تغير الحكومات الإسرائيلية لا يعنينا، وإنه كلما شعرنا أن هناك نوعًا من التردد والتلكؤ وتعطيل مفاوضات تثبيت وقف إطلاق النار ورفع الحصار عن غزة، سنلجأ بالتوافق مع الفصائل في غزة لاستخدام آليات مختلفة للضغط على الاحتلال”.

وأكد بدران في حوار عبر تطبيق “كلوب”، أن حركة حماس ستقوم بكل ما يلزم من أجل أن يعيش الشعب الفلسطيني بحرية وكرامة، موضحًا أن السبب الرئيس في تعثر مفاوضات التهدئة هو تغير الحكومة الإسرائيلية التي تعاني من نقص الخبرة السياسية، وخلافاتها الموسعة الداخلية.

من جانب آخر، أشار بدران إلى أن غياب الحد الأدنى من الوحدة الفلسطينية أضعف من القدرة على الاستثمار السياسي الأمثل لانتصار معركة سيف القدس، مطالبًا بإصلاح منظمة التحرير الفلسطينية بشكل يضمن مشاركة الكل السياسي فيها.

وقال بدران: “إن الطرف المسيطر على المنظمة، يرفض لغاية الآن أية محاولة لإصلاحها، وأقدم على إلغاء الانتخابات بحجة القدس، وأوقف مسار الوحدة الفلسطينية الذي كان يستبشر به شعبنا وفصائله”.

وحول الوعود الضخمة لإعادة الإعمار، قال رئيس مكتب العلاقات الوطنية في حماس، “إن تجربة قطاع غزة في الحروب السابقة تؤكد أن عددًا من الدول لا تلتزم بتعهداتها بإعمار غزة”، مؤكدًا أن الحكومة الإسرائيلية الجديدة تعيق عملية الإعمار.

وقال بدران: “إن الحركة لن تقبل بأن تحاول أي دولة في العالم أن تستغل تبرعها لإعادة إعمار قطاع غزة للضغط على المقاومة”.

وأضاف بدران، “إن “حركة حماس عززت من مكانتها السياسية في المحيط العربي، حيث زار رئيس الحركة إسماعيل هنية دولاً عربية عديدة، وسيزور دولاً أخرى في المرحلة القادمة”.

وحول ملف اعتقال الفلسطينيين في المملكة العربية السعودية، أكد القيادي في حماس أنه لا يوجد حتى الآن أي تقدم حقيقي للإفراج عنهم، مؤكداً أن كل المحاولات مستمرة من أجل إنهاء هذا الملف المؤسف والمحزن.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *