Connect with us

رياضة

أولمبياد طوكيو: تونس تعزز ميداليات العرب والذهب يلمع باليابان والصين والولايات المتحدة


طوكيو (أ ف ب) -لمع نجم تونس لليوم الثاني على التوالي في أولمبياد طوكيو مع خطف السباح الشاب أحمد أيوب الحفناوي ذهبية سباق 400 م حرة، أولى ذهبيات العرب الألعاب التي شهدت أيضاً تكللاً بالذهب لليابانيين والصينيين والأميركيين.
وحقق الحفناوي (18 عاماً) إنجازاً رائعاً بتسجيله زمناً قدره 3:43.36 دقائق، وهو ثالث أفضل توقيت هذه السنة، متقدماً على الأسترالي جاك ماكلافلين بفارق 0.16 ثانية والأميركي الشاب كيران سميث بفارق 0.58 ث.
قال الحفناوي لشبكة “أن بي سي” الأميركية بعد تتويجه “لا أصدق ذلك، هذا رائع. هذا الصباح شعرت بإحساس أفضل من يوم أمس. أنا بطل أولمبي الآن”.


تابع الشاب المولود في 4 كانون الأول2002 “وضعت رأسي في الماء وهذا ما حصل. لا أصدق ذلك، هذا حلم تحوّل إلى حقيقة”.
ومنذ اللحظة الأولى، بقي الحفناوي بين متصدري السباق وكان أول الواصلين، ليحرز الذهبية الثانية في رياضة السباحة بعد تتويج الأميركي تشايس كايليش في 400 م متنوعة.
وهذه ثاني ميدالية لتونس في هذه الألعاب، بعد تتويج محمّد خليل الجندوبي السبت بفضية وزن-58 كلغ في رياضة التايكواندو.
وكانت مدينة أنطاليا التركية المحطة التحضيرية الأخيرة للحفناوي قبل مشاركته الأولى في الألعاب الأولمبية.
وسيخوض الحفناوي في طوكيو أيضاً سباق 800 من، بعد تألقه واحرازه الألقاب في سباقات 400 و800 م في البطولات الفرنسية.


وأحرزت السبّاحة اليابانية يوي أوهاشي ذهبية سباق 400 م متنوعة الأحد، قبل أن تتزين عائلة آبي بالذهب بعد أن توّج كل من الياباني هيفومي وشقيقته أوتا بلقب منافسات الجودو.
ثنائية الأخوين آبي رفعت عدد ذهبيات البلد المضيف الى خمس يوم الأحد (خمسة في المجموع) بعد أن أصبح يوتو هوريغومي أول بطل أولمبي في رياضة السكايت بورد.


وللولايات المتحدة، أحرز الأميركي تشايس كايليش ذهبية سباق 400 م متنوعة في السباحة، فيما خطف وليام شانر ذهبية بندقية الهواء المضغوط 10 م في الرماية، وفي التايكواندو أحرزت أناستازيا زولوتيك ذهبية التايكواندو لوزن -57، فيما حصدت لي كيفر ذهبية سلاح الشيش.
أما لدى الصين، فأحرز الثنائي تينغماو شي وهان وانغ ذهبية مسابقة المنصة المتحركة 3 م في زوجي السيدات، فيما أحرز الرباع فابين لي ذهبية رفع الأثقال لوزن 61 كلغ، والرباع ليحون شين ذهبية 67 كلغ.
وتصدرت الصين ترتيب الميداليات بست ذهبيات مقابل 5 لليابان و4 للولايات المتحدة.
وحقق المنتخب الفرنسي لكرة السلة إنجازاً كبيراً يضاهي ذاك الذي أحرزه في ربع نهائي مونديال 2019، بفوزه 83-76 على نظيره الأميركي المرشح الأكبر لخطف الذهبية الأولمبية، وذلك في منافسات الجولة الأولى للمجموعة الأولى في شمال طوكيو الأحد.


وبدأت نجمة الجمباز الأميركية سيمون بايلز بداية هشة في سعيها للفوز بخمس ميداليات ذهبية ودخول التاريخ الأولمبي، لكن ذلك لم يمنعها من تصدر جميع الفئات.
فشلت بايلز مرات عدة من أن تحط ثابتة على الأرض، لكنها مع ذلك تصدرت المنافسة العامة وحجزت مكانها في المسابقات الست في البرنامج الأولمبي للجمباز.


وتستعد الأسطورة لأن تصبح أول سيدة منذ أكثر من نصف قرن تحتفظ بلقبها في المسابقة الكاملة.
وتنوي بايلز رفع عدد مجمل عدد ميدالياتها في الألعاب إلى تسع ذهبيات، معادلة الرقم القياسي للسوفياتية لاريسا لاتينينا أنجزته في 1956 و1960 و1964.
على مقلب السيدات، حطّمت سيدات أستراليا الرقم القياسي العالمي في طريقهن لإحراز ذهبية سباق التتابع 4 مرات 100 مرة حرة الأحد، محتفظات بلقبهن من ريو 2016 ولندن 2012.
وأنهى الفريق الأسترالي السباق بزمن 3:29.69 دقيقة أمام كندا التي حصدت الميدالية الفضية بفارق 3.09 ثوانٍ والولايات المتحدة البرونزية بفارق 3.12 ثوانٍ.


وحطّم الفريق الاسترالي الرقم القياسي الذي حققه بنفسه في نيسان/أبريل 2018 في ألعاب الكومونولث (3:30.05 دقائق).
وهذه الذهبية الأولى لأستراليا في أولمبياد طوكيو والثالثة في المجمل (فضية وبرونزية).
وتواجدت ثلاث سباحات من تلك اللواتي تُوجن في ريو وحققن حينها أيضاً رقماً قياسياً عالمياً، هما الشقيقتان برونتي وكايت كامبل إضافة إلى إيما ماكيون، فيما حصدت ميغ هاريس أولى ميداليتها بعد أن حلّت بدلا من بريتاني إلملاي.
وشهد اليوم الثاني من منافسات كرة المضرب لدى السيدات في أولمبياد طوكيو مفاجأتين كبريين تمثلتا بخروج المصنفة أولى عالمياً الأسترالية آشلي بارتي والتونسية أنس جابر إحدى المرشحات للمنافسة على اللقب من الدور الأول، على يد الإسبانيتين سارة سوريبيس تورمو وكارلا سواريس نافارو على التوالي.


من جهتها عادت اليابانية المصنفة الثانية ناومي أوساكا إلى أرض الواقع بعد نفي طوعي، فعبرت بسهولة إلى الدور الثاني على حساب الصينية ساي سي جينغ في أولى مبارياتها منذ انسحابها الجدلي في بطولة فرنسا المفتوحة.
ولم تلعب أوساكا، بطلة أستراليا المفتوحة، منذ أيار/مايو عندما اعتبرت ان التزاماتها الإعلامية مضرّة بسلامتها الذهنية.


وفي أبرز نتائج السيدات، تأهلت البيلاروسية أرينا سابالينكا المصنفة ثالثة عالمياً إلى الدور الثاني بفوزها على البولندية ماغدا لينيت 6-2، 6-1، والتشيكية كارولينا بليشكوفا على الفرنسية أليزيه كورنيه 6-1، 6-3 والبلجيكية أليز مرتنز على حساب الروسية إيكاتيرنا ألكساندروفا 6-4، 4-6، 6-4.
ولدى الرجال، أعلن البريطاني أندي موراي المتوج بذهبية لندن 2012 وريو 2016 انسحابه من منافسات الفردي بسبب مشاكل عضلية قبل ساعات من مباراته مع الكندي فيليكس أوجيه-ألياسيم.
وتغلب اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس وصيف بطولة رولان غاروس على الألماني فيليب كولشرايبر 6-3 و3-6 و6-3، ليضرب موعدًا مع الأميركي فرانسيس تيافو.


ولم يواجه الألماني ألكسندر زفيريف المصنف خامسًا عالميًا صعوبة في تخطي التايواني ين-هسون لو عليه 6-1، 6-3 ليضرب موعدًا مع الكولومبي دانيال إيلاهي غالان الفائز على المصري محمد صفوت 7-5، 6-1.
وسقط الياباني كي نيشيكوري على أرضه في الدور الاول امام كارن خاتشانوف لاعب اللجنة الاولمبية الروسية 6-3، 1-6، 2-6.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *