Connect with us

عربي ودولي

قلق أميركي.. ماكرون يهاتف بينيت ويطلب توضيحات بشأن برنامج التجسس “بيغاسوس”

ترجمة خاصة بـ”القدس” دوت كوم- ذكرت قناة 12 العبرية، مساء اليوم السبت، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هاتف رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، وطلب منه توضيحات رسمية بشأن التقارير التي تنشر حول برنامج “بيغاسوس” الخاص بشركة NSO الإسرائيلية والمختصة في علوم برامج التجسس والتي تبين من تقارير أن برنامجها استخدم من أكثر من دولة للتجسس على ماكرون وشخصيات فرنسية أخرى، وجهات عالمية مختلفة.

وبحسب القناة، فإن الاتصال جرى يوم الخميس الماضي في ظل الاشتباه بأن دولة استخدمت البرنامج لاختراق هاتف ماكرون، حيث عبر الأخير عن استيائه مما نشر، وطلب من بينيت التأكد من أن إسرائيل تأخذ الموضوع على محمل الجد.

ووفقًا للقناة، فإن بينيت أكد إلى ماكرون أن الحادث وقع قبل توليه منصبه، وأن الحكومة الحالية التي يقودها علمت بما يجري من خلال ما ينشر إعلاميًا.

ووعد بينيت في المحادثة مع ماكرون بأنه سيتم التحقيق في الحادث على أعلى المستويات، والعمل على استخلاص النتائج المطلوبة قريبًا

فيما ذكر موقع واي نت العبري، أن فرنسا تريد معرفة فيما إذا كانت إسرائيل فتحت تحقيقًا ضد شركة NSO، وفيما إذا كانت إسرائيل تنوي زيادة سيطرتها على تصدير البرامج السيبرانية الهجومية، إلى جانب معرفة فيما إذا كانت إسرائيل تنوي اتخاذ إجراء ضد الشركة في حال تبين أنها تجاوزت تصريح التصدير.

فيما ذكرت القناة ذاتها، أن مسؤولون أمنيون في الإدارة الأميركية أعربوا عن قلقهم لعناصر الأمن الإسرائيلي مما ينشر.

وقال مسؤول سياسي إسرائيلي رفيع، إن هذا أمر جاد وخطير يمكن أن يضر بإسرائيل، وبالتالي فإن التحقيق يجري بمشاركة مباشرة من رئيس الوزراء نفتالي بينيت، ووزير الخارجية يائير لابيد، ووزير الجيش بيني غانتس، ولن يتم وضع افتراضات.

ورفض مكتب بينيت التعليق على الأخبار وامتنع عن نشر المحادثة نفسها.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *