Connect with us

فلسطين

أبو هولي يبحث مع مسؤول أميركي أوضاع اللاجئين وأزمة أونروا المالية

رام الله- “القدس” دوت كوم- بحث عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، اليوم الخميس، مع مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الإسكان واللاجئين والهجرة ريتشارد اولبرايت ووفد أميركي مرافق، الأزمة المالية لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى “الأونروا” وأوضاع اللاجئين المعيشية في المخيمات الفلسطينية، والتحضيرات الجارية لعقد المؤتمر الدولي للمانحين لحشد الموارد المالية للوكالة.

وناقش اللقاء، الذي عقد في مقر أمانة سر منظمة التحرير في رام الله، ضعف استجابة المانحين لنداء “الأونروا” الطارئ للاستجابة العاجلة للاحتياجات الانسانية الناجمة عن العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.

وأكد أبو هولي أهمية استمرار الدعم الأميركي للأونروا في تحقيق الاستقرار المالي في ميزانيتها، مشيرًا إلى أن التمويل الأميركي الأخير الذي يقدّر بـ 150 مليون دولار ساهم في جسر فجوة التمويل في ميزانية الوكالة، وفي استمرار خدماتها الإنسانية للاجئين.

ووضع أبو هولي المسؤول الأميركي في صورة الأوضاع المعيشية للاجئين الفلسطينيين في المخيمات التي تتجه نحو الانهيار جرّاء جائحة “كورونا” والأزمة المالية للأونروا والتدهور الاقتصادي والمعيشي وارتفاع أسعار السلع الأساسية وانهيار قيمة العملة المحلية مقابل الدولار في بعض الدول المضيفة، لافتا الى أن استمرار العجز المالي في ميزانية “الأونروا” ولجوئها الى تقليص خدماتها سيفاقم من تدهور الأوضاع المعيشية داخل المخيمات الفلسطينية في مناطق عملياتها الخمسة.

بدوره، أكد المسؤول الأميركي استمرار بلاده بدعم “الأونروا”، والعمل على تحسين حياة اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات وجهودها لإنجاح مؤتمر المانحين.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *