Connect with us

فلسطين

الأسير الغضنفر يرسل رسالة للشعب الجزائري يهنئه فيها بعيد استقلاله الـ59

الجزائر- “القدس” دوت كوم- علي السمودي- وجه الأسير المضرب عن الطعام منذ 65 يوماً الغضنفر أبو عطوان، رسالة إلى الشعب الجزائري هنأه فيها بعيد استقلاله الـ59، وقد حظيت باهتمام ومتابعة كبيرة من وسائل الاعلام في الجزائر.

وقال الأسير أبو عطوان: “رغم ضعف جسدي ورغم قيدي وعدم قدرتي على الكلام، من داخل سجني في مستشفى الاحتلال، أبرق أجمل التحايا لكل إخواننا الجزائريين وأهنئهم بالذكرى الـ59 لاستقلال ورحيل آخر جندي
استعماري عن الجزائر”، وأضاف: “أنا أحبكم واعتبر ثورتكم نموذجاً اقتدي به، من قلبي الذي يتألم ومن روحي الصامدة أحييكم جميعا، وإذا انتصرت سأفرح معكم وإذااستشهدت سأقول لشهدائكم أنكم ما زلتم على عهدهم وحبهم”.

وفي تسجيل مصور من مشفى “كابلان” حيث يقبع تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال، ارفق الغضنفر بالرسالة، وبصوت خافت يكاد يسمع بسبب التدهور الخطير لحالته الصحية، قال فيها: “الشعب الجزائري شعب جبار، بلد المليون شهيد وأنا أهنئه بعيد استقلاله الـ59 ، و إن شاء الله سنستقل مثلكم نحن أيضاً”.

وختم الغضنفر رسالته قائلا: “نحن فلسطين والجزائر رصاصتين في بندقية واحده إبنكم المضرب عن الطعام منذ الغضنفر أبو عطوان”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *