Connect with us

فلسطين

بلدية غزة تحذر من كوارث صحية وبيئية بسبب تأخر الإعمار

غزة- “القدس” دوت كوم- حذرت بلدية غزة من كوارث صحية وبيئية قد تنجم بسبب تأخر عملية إعادة إعمار البنية التحتية في المدينة، ولا سيما بعد حدوث طفح لمياه الصرف الصحي في شارع الوحدة، نتيجة تضرر شبكات الصرف الصحي بفعل الاستهداف المباشر أثناء العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع.
وذكرت البلدية أن كميات كبيرة من مياه الصرف الصحي طفحت في شارع الوحدة وبالتحديد في المنطقة المحصورة بين تقاطعه مع شارعي عبد القادر الحسيني وسعيد العاص، بعد حدوث انهيارات في المنطقة وظهور مشاكل في خطوط وشبكات الصرف الصحي.
وأوضحت أن البنية التحتية في شارع الوحدة استهدفت بشكل مباشر خلال العدوان الأخير، ما تسبب في وقوع أضرار كبيرة في شبكات المياه والصرف الصحي، مشيرةً إلى أن خط الصرف الصحي الموجود في الشارع يخدم المنطقة المحصورة بين نهاية شارع اللبابيدي في حي النصر شمالاً وحتى شارع عمر المختار جنوبًا وشارع الجلاء شرقًا حتى شارع عبد القادر الحسيني غربًا.
وأعربت البلدية عن بالغ قلقها من تأخر عملية إعادة الإعمار وإعادة صيانة شبكات المياه والصرف الصحي وخطوط تصريف مياه الأمطار ولا سيما الرئيسة منها، ما ينذر بحدوث انهيارات واسعة وطفحٍ لمياه الصرف الصحي واجتياحها للمنازل والمحال المنخفضة.
وأكدت أنها تبذل قصارى جهدها لعدم تفاقم هذه الإشكالية وتقوم بعمليات تعزيل لخطوط التصريف وشفط المياه العادمة التي طفحت في المكان، إلا أن هذه الحلول مؤقتة وليست دائمة، يمكن أن تتسبب بحدوث أضرار صحية وبيئية.
ودعت البلدية المنظمات الإنسانية والدولية للتدخل العاجل والإسراع في إعادة إعمار ما دمره العدوان، خاصة مع قدوم فصل الشتاء، ووجود تخوفات من حدوث انهيارات أو تجمعات لمياه الأمطار وغرق كبير في الشوارع في موسم الأمطار القادم.
يذكر أن 23 ألف متر طولي من شبكات الصرف الصحي قد تضررت بفعل الاستهداف المباشر للبنية التحتية خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، إضافة إلى تضرر محطتي الصرف الصحي رقم (1) ورقم (11)

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *