Connect with us

اقتصاد

استمرار تراجع أسعار النفط في الأسواق العالمية

سنغافورة – (د ب أ) – تراجعت أسعار العقود الآجلة للنفط مجددا في مستهل تعاملات اليوم الثلاثاء في ظل مؤشرات على اتجاه تجمع أوبك بلس للدول المصدرة للنفط  إلى الموافقة على زيادة الإنتاج خلال الاجتماع الوزاري المقرر الخميس المقبل، مع تجدد المخاوف من جائحة فيروس كورونا بسبب السلالة المتحورة الجديدة دلتا.
وتراجع سعر العقود الآجلة للنفط في تعاملات بورصة نيويورك للسلع اليوم بنسبة تصل إلى 4ر0%  بعد تراجعها أمس بنسبة 9ر1% هو أكبر تراجع يومي للاسعار منذ أكثر من أسبوع.
وكان تزايد الإصابات بالسلالة الجديدة دلتا من فيروس كورونا المستجد في بريطانيا وعدد آخر من دول العالم قد أدى إلى إعادة فرض القيود على الأنشطة الاقتصادية مما قلص الآمال في تعافي الطلب على الطاقة. في الوقت نفسه يتوقع تجمع “أوبك بلس” استمرار العجز في سوق النفط العالمية حتى نهاية العام الحالي في حال استقرار الإنتاج عند مستوياته الحالية.
ورغم تراجع الأسعار اليوم مازالت أعلى بنسبة 10%  تقريبا عن مستواها في نهاية الأسبوع الماضي في ظل تقدم حملات التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد في العديد من دول العالم مما سمح باستئناف العديد من الأنشطة الاقتصادية.
ومن المنتظر أن تتولى لجنة الخبراء التابعة لتجمع أوبك بلس  مراجعة أوضاع السوق خلال اجتماعها الدوري المقرر اليوم الثلاثاء، قبل الاجتماع الأساسي للتجمع الذي يضم 23 دولة نفطية منها الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا يوم الخميس المقبل.
وبحسب التقديرات المقدمة إلى اللجنة الفنية المشتركة والتي اطلعت عليها بلومبرج فإنه من المتوقع زيادة الطلب على العرض في السوق العالمية بمقدار 7ر1 مليون برميل يوميا خلال آب/أغسطس المقبل. وسيكون متوسط العجز حوالي 9ر1 مليون برميل يوميا خلال النصف الثاني من العام الحالي في ظل مستويات الإنتاج الحالية.
ويتوقع الخبراء والتجار الذين استطلعت بلومبرج رأيهم الموافقة على زيادة الإنتاج بنحو 550 ألف برميل يوميا.
وتراجع سعر خام غرب تكساس الوسيط وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي خلال تعاملات اليوم بنسبة 4ر0% إلى 61ر72 دولار للبرميل  تسليم آب/أغسطس المقبل فيما تراجع سعر خام برنت القياسي للأسواق العالمية بنسبة 5ر0% إلى 33ر74 دولار للبرميل تسليم آب/أغسطس المقبل، بعد تراجعه أمس بنسبة 2%.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *