Connect with us

عربي ودولي

البرلمان العربي يرفض قرار نظيره الأوروبي بشأن سياسة المغرب تجاه قضية الهجرة

القاهرة- (شينخوا)- أعلن البرلمان العربي، اليوم السبت، رفضه القاطع للقرار الذي أصدره نظيره الأوروبي بخصوص سياسات المملكة المغربية تجاه قضية الهجرة.

وأدان البرلمان العربي، في قرار أصدره في نهاية جلسته الطارئة اليوم، “قرار البرلمان الأوروبي بشأن المملكة المغربية، وما تضمنه من انتقادات واهية واتهامات لا أساس لها من الصحة”.

واعتبر أن “القرار (الأوروبي) يمثل ابتزازا وتسييسا مرفوضاً لجهود المملكة المغربية ومملكة إسبانيا، ويمكن حلها بالطرق الدبلوماسية والتفاوض الثنائي المباشر بين الدولتين”.

ودعا البرلمان العربي، الاتحاد البرلماني الدولي وبرلمان البحر الأبيض المتوسط والجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط وكافة البرلمانات الإقليمية إلى رفض وإدانة القرار الأوروبي، الذي يتعارض مع قواعد الدبلوماسية البرلمانية المتعارف عليها دولياً.

وطالب البرلمان الأوروبي بالتخلي عن هذه الممارسات الاستفزازية، وتبني مواقف عملية ومسؤولة تعزز التعاون والتنسيق المشترك بين الدول العربية والأوروبية.

وأكد أن “استضافة المملكة المغربية للمؤتمر الدولي الذي شهد اعتماد الميثاق العالمي للهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية في ديسمبر 2018، وكذلك استضافتها للمرصد الأفريقي للهجرة في ديسمبر 2020، واعتماد الاتحاد الافريقي للأجندة الإفريقية للهجرة التي جاءت كمبادرة من الملك محمد السادس هي حقائق ترسخ الجهود التي تبذلها المملكة المغربية في مجال حوكمة الهجرة، وتفند المزاعم والادعاءات الباطلة التي تضمنها قرار البرلمان الأوروبي”.

وشدد البرلمان العربي، على “عروبة مدينتي سبتة ومليلة المغربيتين والجزر المغربية المحتلة، وضرورة فتح هذا الملف باعتباره من مخلفات الحقبة الاستعمارية”.

وكان البرلمان الأوروبي، قد أصدر قرارا يتهم فيه المغرب باستخدام المهاجرين القاصرين كأداة للضغط السياسي في أزمته مع إسبانيا، العضو في الاتحاد الأوروبي، وذلك بعد دخول نحو عشرة آلاف مهاجر غير قانوني أخيرا إلى مدينة سبتة الحدودية.

ودعا البرلمان الأوروبي “إسبانيا والمغرب للعمل معا بشكل وثيق لإعادة الأطفال إلى عائلاتهم”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *