Connect with us

رياضة

بطل المصارعة في الزمن الجميل عوني الشرقاوي:نعمل على أعادة الهيبة لرياضة المصارعة


القدس”القدس”دوت كوم -في ستينيات وسبعينيات القرن الماضي وحتى منتصف الثمانينيات أنتشرت رياضة المصارعة الحرة الامريكية في فلسطين عامة ومدينة القدس على وجه الخصوص، وبرز نجوم كثر يمارسون هذه الرياضة لعبا وتدريبا وتأسس لها اتحاد خاص نشط وصال وجال في فلسطين وكان له مشاركات عربية ناجحة وواسعة. في القدس برز أسم الاخوين الشقيقين عبد وعوني الشرقاوي في هذه الرياضة من خلال مركز مخيم شعفاط،

وبعد وفاة عبد الشرقاوي آخذ بطل ومدرب المصارعة عوني الشرقاوي على عاتقه نشر هذه الرياضة بجانب نخبة من المدربين الأكفاء، وبعد أفتتاح الصالة الرياضية المميزة في مركز شباب مخيم شعفاط ووجود “حلبات” رياضية دولية وتوفير كافة الآمكانات تم أفتتاح دورات حديثة لأعادة الهيبة لهذه الرياضة العريقة التي بدأت تنتشر بشكل واسع في مدينة القدس وفلسطين عامة منذ منتصف السبعينيات وحتى نهاية التسعينات حين أخذت المصارعة الرومانية مكانها عالميا وبدأت المصارعة الامريكية تتلاشي شيئا فشيئا وأصبحت للتجارة والترفيه العالمي مقابل المال كما نتابع الان على شاشات التلفزة الاجنبية وبعض القنوات العربية.

المدرب عوني الشرقاوي أشاد بالوضع والأمكانات الحالية لمركز شعفاط بعد أعادة أفتتاح الصالة الدولية، مؤكدا ان تدريبات المصارعة عادت من جديد داخل أروقة مخيم شعفاط كما كانت قبل اكثر من اربعة عقود، حيث هناك نخبة من المدربين الأكفاء يقومون على نشر هذه الرياضة وهو واحد منهم ، وهناك اتصالات مع بعض المدربين في المحافظات الفلسطينية لتنظيم بطولات تنشيطية للاعبين بهدف أحتكاكهم وأكتساب الخبرات.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *