Connect with us

فلسطين

للمرة الثانية في رام الله.. مسيرة غاضبة احتجاجاً على قتل نزار بنات


رام الله- “القدس”دوت كوم- تظاهر المئات مساء الخميس، وللمرة الثانية خلال اليوم، على دوار المنارة وسط مدينة رام الله، احتجاجًا على وفاة الناشط السياسي نزار بنات بعد ساعات من اعتقاله في مدينة الخليل.

وانطلقت المسيرة باتجاه مقر المقاطعة بمدينة رام الله بعد وقفة على دوار المنارة تخللها مؤتمر صحافي، وحين وصول المسيرة بالقرب من مقر المقاطعة أطلقت الشرطة قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المتظاهرين، بينما أضرم شبان النار في شارع الإرسال على مقربة من حاجز بشري للشرطة.

وتخلل الوقفة والمسيرة مؤتمر صحافي تلا فيه رئيس تجمع الشخصيات المستقلة، ممدوح العكر بياناً باسم “مجلس منظمات حقوق الإنسان، شبكة المنظمات الأهلية، القوائم الانتخابية المستقلة، وشخصيات وطنية”.

وحمل البيان، المستوى السياسي بكامله وخاصة الرئيس محمود عباس مسؤولية ما جرى مع المعارض السياسي نزار بنات والذي تعرض للقتل بعد اعتقاله على يد أفراد من الأجهزة الأمنية في مدينة الخليل.

وطالب البيان بإقالة الحكومة وتشكيل حكومة وطنية انتقالية من كفاءات وطنية مستقلة لتحضر لانتخابات متزامنة للمجلس الوطني والتشريعي والرئاسة خلا ست شهور، كما طالب بإقالة رؤساء الأجهزة الأمنية ومحاسبة كل من أصدر ونفذ الأوامر لتعذيب بنات والتي أفضت مقتله، وإعادة مأسسة الأجهزة الأمنية وعقيدتها على أسس وطنية وإيجاد رقابة مدينة عليها التوقف الفوري عن أشكال التعدي على الحريات.

ودعا البيان، أبناء الشعب الفلسطيني كافة لأداء صلاة الغائب يوم غد الجمعة على روح الراحل بنات.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *