Connect with us

عربي ودولي

بوتين “يؤيد” تعزيز الحوار مع الاتحاد الأوروبي

موسكو- (أ ف ب) -أعلن المتحدث باسم الكرملين الخميس أن الرئيس فلاديمير بوتين يؤيد الاقتراح الفرنسي الألماني الهادف إلى استئناف الاتصالات المباشرة على المستوى الأوروبي مع روسيا والرئيس الروسي.
وقال ديمتري بيسكوف للصحافيين “ننظر إلى هذه المبادرة بشكل إيجابي. إن (فلاديمير) بوتين يؤيد وضع آلية للحوار والاتصالات بين بروكسل وموسكو”.
واضاف أن “بروكسل وموسكو تحتاجان إلى هذا الحوار”.
ويبحث قادة دول الاتحاد الأوروبي علاقاتهم مع روسيا وشكل الحوار المزمع مع الرئيس فلاديمير بوتين خلال قمتهم المنعقدة في بروكسل مساء الخميس، وفق ما ينص عليه جدول أعمال الاجتماع.
بعد أسبوع من القمة التي جمعت في جنيف الرئيسين الروسي والأميركي، ترى المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنه من الضروري عقد لقاءات مع فلاديمير بوتين لبحث المواضيع ذات أهمية كبرى بالنسبة للاتحاد الأوروبي، بحسب مصادر أوروبية.
رأت ميركل الخميس أن على الاتحاد الأوروبي إقامة “تواصل مباشر” مع روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين و”وضع آليات” للرد “معا” على “استفزازات” موسكو.
واشار المتحدث باسم الكرملين إلى أن “مبادرة ميركل يدعمها الرئيس ماكرون. لكن المحادثات (في بروكسل) ستجري مع دول أخرى ويتعين علينا معرفة ما إذا كان سيكون هناك اتفاق بشأن هذه القضية أم لا”.
من جهته، أشار وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى أن “الكثير من الأمور غير واضحة”.
وسأل في مؤتمر صحافي مع وزير خارجية غواتيمالا بيدرو برولو فيلا، “ما الأمر؟ ماذا سيكون جدول أعمال هذه القمة؟”.
وشدّد لافروف على أنه “يجب على زملائنا شرح ما يريدون أن يقولوا وما يطمحون إليه”.
وذكّر بأن “البنية الكاملة للعلاقات” الروسية الأوروبية “بدءاً بالقمم، دُمّرت عام 2014”.
وفرض الاتحاد الأوروبي على غرار الولايات المتحدة، عقوبات اقتصادية قاسية على موسكو عام 2014، بعد ضمّ روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية. وردّت موسكو عبر فرض عقوبات مضادة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *