Connect with us

فلسطين

فلسطين وروسيا تبحثان آفاق التعاون السياحي لما بعد كورونا

بيت لحم- “القدس” دوت كو- بحثت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة، مع سفير روسيا الاتحادية لدى فلسطين غوتشا بواتشيدزه، آفاق التعاون السياحي لما بعد كورونا.

وأكدت معايعة خلال اللقاء الذي أقيم في مقر الوزارة في بيت لحم، اليوم الأربعاء، أهمية هذا اللقاء في بناء جسور التعاون لعودة النشاط السياحي بين البلدين.

وتطرقت إلى آخر التطورات لجائحة كورونا في فلسطين، وما وصلت إليه الجهود الفلسطينية لمكافحة هذا الوباء العالمي، ونجاح خطة الوزارة في انتاج واعتماد بروتوكولات صحية سياحية في ظل الجائحة وبمعايير عالمية، علاوة على رفع كفاءة العاملين في القطاع السياحي وخاصة في موضوع العناية والوقاية والسلامة العامة، وايجاد فرص عمل للعاطلين عن العمل وتجهيز المنشآت السياحية فضلا عن التوعية والترويج السياحي.

وشددت على أهمية الوفود السياحية الروسية القادمة إلى فلسطين في ظل احتلالها للمركز الأول من حيث أعداد الزيارة إلى فلسطين وضرورة زيادة التشبيك والتعاون بين القطاع السياحي الفلسطيني الخاص ونظيرة الروسي لضمان عودة أعداد الوفود السياحية الروسية لسابق عهدها.

وقالت معايعة “إننا نسعى لأن تكون تجربة السائح في فلسطين غنية، ليعود إلى وطنه حاملا صورة جميلة عن فلسطين وشعبها وأهلها، ومطلع على ما يعانيه الشعب الفلسطيني من ظلم تاريخي”.

بدوره، أكد السفير الروسي موقف بلاده الداعم للحقوق الفلسطينية، وفتح كافة مجالات التعاون بين الجانبين لضمان عودة النشاط السياحي بين روسيا الاتحادية وفلسطين لسابق عهده.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *