Connect with us

رياضة

لجنة الرياضة والبيئة تختتم ندوة “مفهوم الرياضة في واقع البيئة”


البيرة”القدس”دوت كوم -عقدت لجنة الرياضة والبيئة بالتعاون مع اللجنة الأولمبية ومؤسسة “هانزايدل”، الإثنين، ندوة بعنوان “مفهوم الرياضة في واقع البيئة”، والتي احتضنها المعهد الوطني للتدريب التربوي، التابع لوزارة التربية والتعليم، في مدينة البيرة.


وحضر الندوة كل من عبد المجيد حجة، أمين عام اللجنة الأولمبية، جمال عديلة، رئيس لجنة الرياضة والبيئة، صوفيا الريماوي، مديرة المعهد الوطني، أيمن أبو ظاهر، ممثل سلطة جودة البيئة، إكرام قطينة، ممثلة مؤسسة “هانزايدل”.


ورحبت الريماوي بكافة الحاضرين، وأكدت على أهمية الندوة التي تهدف إلى تعزيز مفهوم البيئة لدى الرياضيين وما يرتبط بذلك من صحة جيدة ورياضة سليمة، وأعربت عن أملها بتحقيق المخرجات المطلوبة من هذا اللقاء.
وشكر حجة، كافة القائمين على هذا النشاط، وثمن حرص المشاركين في الندوة من الأسرة الرياضية الفلسطينية، على الحضور وإثراء هذا اللقاء وترجمة ذلك في عملهم الرياضي داخل منظومة الاتحادات الرياضية.


وأكد على أن الرياضة تحمل رسالة ببعد وطني، في إطار الأخلاق والروح الرياضية والقيم والحوكمة والتنمية المستدامة، داعياً إلى تعزيز مفهوم الرياضة في الواقع البيئي لدى المجتمع الرياضي وما يشتمل من اتحادات وأندية ولجان رياضية، وإيصاله أيضاً إلى المدارس والجامعات والمؤسسات الأهلية.


وقال عديلة، إن لجنة الرياضة والبيئة تقف على أرضية خصبة من الكادر الرياضي المتنوع من خلال 50 اتحاد رياضي فاعل في فلسطين، تمثل أكثر من 60 لعبة رياضية، وعضوية نسائية تزيد عن 32% من أعضاء المكاتب التنفيذي للاتحادات الرياضية.
وأضاف: تتقاطع الأدبيات الرياضية البيئية مع كافة الاتحادات الرياضية، من حيث تجهيز القاعات الداخلية والخارجية، لتكون صديقة للبيئة من حيث توفير الإضاءة بمواصفات بيئية وآليات تدوير المياه وتصنيف النفايات والحد من الضوضاء الناجمة عن تنفيذ النشاطات وكذلك اختيار الملابس والأدوات المستخدمة ضمن معايير بيئية. وتابع: من منطلق أننا جزء أصيل من منظومة الرياضة الفلسطينية الوطنية، فقد تقدمنا من خلال نشاط نوعي بالشراكة مع جامعة القدس وبالتعاون مع تجمع قدسنا وجمعية برج اللقلق بإقامة دورات فنية وإدارية للرياضيين المقدسيين في العديد من المجالات بما في ذلك الجانب البيئي، وهنا لا بد من تقديم جزيل الشكر للدكتور عماد أبو كشك في تلبيته طلبنا وترسيخ إمكانيات ومرافق الجامعة لإنجاح هذا النشاط. وأشار إلى اتفاقية العمل الاستراتيجية مع سلطة جودة البيئة، في كافة تقاطعات الرياضة والبيئة، شاكراً الوزير جميل المطور على توفير كافة إمكانات سلطة جودة البيئة وكادرها لخدمة لجنة الرياضة والبيئة. بدوره، شكر أيمن أبو ظاهر، ممثل سلطة جودة البيئة، منظمي الندوة والحضور، وثمن عمل كوادر لجنة الرياضة والبيئة في توثيق العلاقة مع سلطة جودة البيئة، وترجم ذلك إلى اتفاقيات وأنشطة، تستهدف فئات المجتمع وخاصة قطاع الشباب.


وحاضر في الندوة كل من بشار الشوا في دور المؤسسات المجتمعية في تعزيز المفهوم البيئي لدى الرياضيين، وإكرام قطينة حول تمويل المؤسسات الغير حكومية في تطوير النشاطات الرياضية والبيئية، وياسر أبو شنب حول تعزيز المفهوم البيئي لدى الرياضيين، ومي رحال حول المنظمات الشعبية ضمن واقع شبابي رياضي بيئي.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *