Connect with us

فلسطين

صحة غزة توسع حملات التطعيم للسيطرة على انتشار كورونا

غزة- “القدس” دوت كوم- وسعت وزارة الصحة في قطاع غزة، من حملات التطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا بهدف السيطرة على انتشاره.

وقال مجدي ضهير مدير الطب الوقائي بالوزارة، إن عدد من تلقى اللقاح تجاوز الـ50 ألفا، وذلك بعد إعلان وزارة الصحة عن خفض الفئة العمرية لتصل إلى سن 30 عامًا، تواليًا إلى تطعيم كافة الفئات المستهدفة.

وبين ضهير أن حملة التطعيم تستهدف كل من هو مؤهل لتلقي اللقاح فوق عمر 18 عامًا، وصولاً للمناعة المجتمعية الكافية للقضاء على هذه الجائحة.

وأشار إلى أن الحملات المتتالية تأتي بناءً على حسب توفر كميات اللقاح لدى وزارة الصحة، ومدى استيعابها لاستقبال المواطنين، إذ تحدد الفئات العمرية ضمن الخطة المرسومة التي وضعتها الوزارة.

وقال مدير الطب الوقائي، “إننا نتوسع في استهداف الفئات المطلوبة والحملات المكثفة لنشر التوعية والتثقيف حول ضرورة تلقي اللقاح كونها آمنة، وغير الفوائد العظيمة بالحفاظ على مناعة الأجسام من الإصابة بكوفيد-19 خلال موجات قادمة”.

وأعرب ضهير عن قلقه بدخول غير متوقع بموجة ثالثة لقطاع غزة، لاسيما بعد عودة الحياة للقطاع، خاصة “بعد التراخي الملحوظ للمواطنين واستهتارهم بإجراءات الوقاية والسلامة”، منوهًا أن الفيروس ما زال موجودا ومنتشرا بين الناس، مشددًا بضرورة الإسراع لتلقي اللقاح، خاصة “أننا لم نصل إلى العدد المطلوب من متلقي اللقاح”.

ولفت إلى وجود خيارين أساسيين للتخلص من انتشار كوفيد- 19، أولاً الإغلاق وضرورة اتخاذ إجراءات الوقاية والسلامة، وثانيًا الإسراع في تلقي اللقاح، خاصة الفئات الهشة والأمراض المزمنة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *