Connect with us

عربي ودولي

حزب جبهة التحرير الوطني يتصدر نتائج الانتخابات التشريعية في الجزائر

الجزائر- “القدس”دوت كوم- ( د ب أ) – تصدر حزب جبهة التّحرير الوطني، الذي كان يوصف على أنه حزب السلطة السابق، نتائج الانتخابات البرلمانية بـحصوله على 105 مقاعد، متراجعاً بحوالي 55 مقعداً مقارنة بالعهدة البرلمانية الأخيرة.

وقد شهدت الانتخابات التشريعية التي جرت يوم 12 حزيران/ يونيو الجاري، نسبة مشاركة قدرت بـ 30.2%، حسبما صرّح به رئيس السّلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات محمد شرفي.

واحتلت كتلة المستقلين المرتبة الثانية، بحصولها على 78 مقعدا ًـ حسب محمد شرفي.

وكشف شرفي اليوم الثلاثاء، في مؤتمر صحفي، عن فوز حزب حركة مجتمع السّلم الإسلامي، بالمرتبة الثالثة بعدد مقاعد بلغ 64، ليزيد بذلك كتلة النيابية بحوالي 24 مقعداً، حيث بلغ عدد مقاعده في المجلس الشعبي الوطني الذي تمّ حله من قبل الرّئيس عبد المجيد تبون حوالي 40 مقعداً.

في حين، احتل حزب التّجمع الوطني الديمقراطي المرتبة الرابعة بحصوله على 57 مقعداً من أصل 407 مقاعد، ليتراجع بذلك عن مساحته السّياسية في البرلمان بحوالي 35 مقعداً.

وضاعفت حركة البناء الوطني المنشقة عن حركة مجتمع السلم والمحسوبة على إخوان الجزائر، مقاعدها لـ 40 مقعداً في الغرفة السفلى للبرلمان “المجلس الشعبي الوطني”.

ونال حزب جبهة المستقبل المنشق عن حزب جبهة التحرير الوطني 48 مقعداً في الانتخابات التشريعية، كما نال حزب جبهة الحكم الرّاشد مقعدين، ونال حزب جبهة العدالة والتنمية مقعدين، وظفر حزب الحرية والعدالة مقعدين، ونال حزب الفجر الجديد مقعدين، وحزب الجزائر الجديد مقعدا وحزب “جيل جديد” تحصّل على مقعد.

وكشف شرفي، أن عدد من شاركوا في التصويت بالانتخابات التشريعية بلغ 5 ملايين و625 ألف و324 ( من أصل 24 مليون و425 ألفا و171) منهم 42 ألفاً و242 في الخارج.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *