Connect with us

رياضة

التصفيات المزدوجة: مواجهات حاسمة للعراق والسعودية والامارات

الرياض”القدس”دوت كوم – (أ ف ب) -تخوض منتخبات العراق والسعودية والامارات والاردن الثلاثاء مواجهات حاسمة في التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس آسيا 2023 والدور الثالث من كأس العالم 2022 في قطر.

ويتأهل إلى الدور النهائي من تصفيات كأس العالم صاحب المركز الأول في كل من المجموعات الثماني، إلى جانب أفضل خمسة منتخبات تحصل على المركز الثاني (بعد ضمان قطر المضيفة صدارة المجموعة الخامسة)، كما تحصل هذه المنتخبات على بطاقات التأهل إلى نهائيات كأس آسيا 2023 في الصين.

ويتنافس منتخبا العراق (17 نقطة) وإيران (15) لخطف بطاقة التأهل المباشرة عندما يلتقيان على استاد علي بن محمد في عراد ضمن المجموعة الثالثة.
ويلتقي أيضا منتخب البحرين (12) مع هونغ كونغ (5) على استاد البحرين الوطني بالرفاع.
ويسعى مدرب العراق السلوفيني ستريشكو كاتانيتش للتمسّك بالصدارة، معوّلا على لاعبيه أصحاب الخبرة بقيادة مهند علي وبشار رسن وطارق همام وعلاء عبدالزهره وعلي حصني وضرغام اسماعيل ومحمد قاسم.
في المقابل، سيدخل المنتخب الإيراني المدجج بنجومه الدوليين اللقاء بنشوة الفوز الكبير على كمبوديا بعشرة أهداف دون رد، ويأمل مدربه الصربي دراغان سكوتشيتش في الخروج بالنقاط الثلاث وانتزاع الصدارة.

وتعوّل إيران على المهاجمين سردار آزمون ومهدي طارمي ووحيد أميري ورضا جهان بخش وسعيد عبداللاهي وحسين كنعاني والحارس علي رضا بيراوند.
وكانت نتيجة مباراة الذهاب فوز العراق على ايران بهدفين مقابل هدف.

وفي المباراة الثانية، يلتقي منتخب البحرين مع هونغ كونغ في لقاء يسعى فيه المنتخب البحريني الاحتفاظ ولو ببصيص الأمل في التأهل كأفضل صاحب مركز ثاني في حال فوز العراق على إيران، ولكنها بحاجة إلى شبه المعجزة والفوز بفارق كبير من الأهداف على هونغ كونغ.

المنتخب البحريني يأمل في استعادة نغمة الانتصارات بعد الخسارة القاسية أمام إيران بثلاثة أهداف دون رد أبعدته عن دائرة المنافسة والصدارة.

ويستعد المنتخب السعودي لحجز مقعده في الدور الثالث المؤهل إلى نهائيات كأس العالم، عندما يواجه نظيره الأوزبكي على ملعب مرسول بارك بالرياض في ختام منافسات المجموعة الرابعة.

ويتصدر الأخضر مجموعته برصيد 17 نقطة، بينما يحتل أوزبكستان مركز الوصافة برصيد 15 نقطة، ثم فلسطين في المركز الثالث برصيد 7 نقاط وبفارق الأهداف عن سنغافورة، فيما يقبع اليمن في المركز الأخير برصيد 5 نقاط.

ومع أن المنتخب السعودي لم يظهر بمستواه المعروف في المباراة الأخيرة أمام سنغافورة، إلا أنه نجح في تحقيق المهم وحصد العلامة الكاملة بثلاثية نظيفة سجلها في آخر ست دقائق من زمن المباراة.
وسيفتقد المنتخب السعودي لخدمات نجميه سالم الدوسري وعبدالإله المالكي، بسبب تراكم البطاقات، إلا أنه سيستعيد نجومه الذين أراحهم في المباراة الأخيرة كسلطان الغنام وعبدالله مادو وربما عبدالإله العمري، إلى جانب عبدالله عطيف الذي غاب عن المباراة الأخيرة بسبب الإيقاف.

وقال المدرب الفرنسي هيرفيه رينار “عبد الله عطيف وسلطان الغنام جاهزان للمباراة المقبلة أمام أوزبكستان، فالأول بحالة جيدة وليس مصابا وغاب عن مواجهة سنغافورة للإيقاف، بينما فضلت إراحة الثاني”.
وأضاف في المؤتمر الصحافي عشية المباراة “نحترم منتخب أوزبكستان كثيرًا، مواجهتنا الماضية في التصفيات كانت صعبة، لكننا تمكنا من تحقيق هدفنا”.

وتابع “سنسعى لتجديد الفوز عليهم مجددًا لنعزز صدارتنا والتأهل للمرحلة الثالثة من التصفيات الآسيوية”.
وختم قائلا “المباريات الأخيرة تمتاز بأنها الأقوى، ندرك جيداً قوة وصعوبة المواجهة على كلا المنتخبين”.
ويحاول المنتخب الأوزبكي الذي حقق فوزين سهلين على سنغافورة واليمن توالياً، خطف النقاط الثلاث لرد اعتباره من خسارة الذهاب والانفراد بالصدارة.

وفي المجموعة نفسها يلتقي المنتخب الفلسطيني مع نظيره اليمني في نفس التوقيت على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض.
وسيفقد المنتخب اليمني خدمات نجميه محسن قراوي ومحمد بقشان أمام فلسطين بداعي الإيقاف لتراكم البطاقات.

وفي المجموعة السابعة، تخوض الامارات الثانية (15 نقطة) مواجهة مصيرية مع فيتنام المتصدرة (17 نقطة).
وتتطلع الامارات الى الفوز وحده من اجل انتزاع المركز الأول والتأهل مباشرة إلى نهائيات كأس آسيا والدور الحاسم من تصفيات المونديال، عوضا عن دخول حسابات المركز الثاني.

وعادت الامارات بقوة الى المنافسات بعدما حققت 3 انتصارات تواليا على ماليزيا وتايلاند واندونيسيا، لكن مهمتها أمام فيتنام التي لم تخسر حتى الآن في مجموعتها ستكون الأصعب.
وقال الهولندي بيرت فان مارفيك مدرب الامارات “لم نحقّق الهدف المنشود من التصفيات حتى الآن، وما تزال لدينا مباراة أخيرة امام فيتنام لإكمال المهمة، مع علمنا بقدرات المنتخب الفيتنامي الجيدة”.

من جهته، أكد المهاجم علي مبخوت متصدر ترتيب الهدافين برصيد 10 اهداف وبفارق هدف عن الياباني تاكومي مينامينو “أمام فيتنام لن نفكر في اي نتيجة سوى الفوز”.
وفي المجموعة الأولى التي تقام مبارياتها في الشارقة، تتطلع الصين الثانية (16 نقطة) الى الفوز على سوريا (21) التي ضمنت التأهل في الصدارة، من أجل مرافقتها رسميا الى الدور النهائي لتصفيات المونديال.
وستلعب سوريا بتشكيلة منقوصة من أبرز نجومها بسبب الإصابات مرورًا بعمر السومة وأحمد الصالح وختامًا بالمهاجم مارديك مردكيان الذي خرج مصابًا من مباراة غوام في الجولة الماضية.

وقال المدرب التونسي نبيل معلول لوكالة فرانس برس إن مباراة الصين مهمة جدًا “مباراة الصين لاتقل أهمية عن المباريات الأخرى… لأن قوة المنتخب الصيني الحالي مغايرة تماما للسنوات الماضية، خصوصا بعد تجنيس خمسة لاعبين.. يعني تقريبا نصف الفريق تغير بالنسبة للمنتخب الصيني”.

وأضاف معلول “مباراتنا مع الصين بالنسبة لنا هي تحضير للدور المقبل لأن المنتخبات الني سنقابلها مستوياتها متقاربة من المنتخب الصيني الحالي”.
وكان منتخب سوربا فاز على الصين في مباراة الذهاب 2-1 سجلهما أسامة أومري وعمر خربين.

وفي المجموعة الثانية، ما زال الأردن متمسكاً بأمل التأهل إلى الدور النهائي، شرط الفوز على أستراليا في مجموعة تستضيفها الكويت المدعوة لمواجهة مع تايوان الأخيرة.
وضمنت أستراليا المركز الأول وبالتالي التأهل إلى الدور النهائي وكأس آسيا بعدما حصدت 21 نقطة من 21 ممكنة، متقدمة على الأردن (14 من 7) الكويت (11 من 7)، نيبال (6 من 8)، وتايوان (صفر من 7).

وتعيش الكويت عاصفة غبار كبيرة يتوقع أن تستمر لأيام وربما تؤثر على هذه المباراة والأخرى التي تجمع “الأزرق” بتايوان.
وعاش الشارع الكويتي على وقع التعادل السلبي في الجولة السابقة مع الأردن الأمر الذي أدى إلى مطالبات باستقالة اتحاد اللعبة. وفي وقت تقدم فيه عدد من أعضاء مجلس الإدارة باستقالاتهم، تمسك الرئيس الشيخ أحمد اليوسف بمنصبه.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *