Connect with us

اقتصاد

إطلاق شراكة جديدة بين كندا والاتحاد الأوروبي لتقليل الاعتماد على الصين

أوتاوا- (د ب أ)- أطلقت كندا والاتحاد الأوروبي شراكة جديدة، لتأمين سلاسل التوريد للمعادن الحيوية، وتقليل الاعتماد على الصين من خلال إعطاء دفعة لتوفير فرص العمل ومواجهة تغير المناخ.

ونقلت وكالة “بلومبرج” للانباء عن رئيس الوزراء الكندي، جوستن ترودو، قوله للصحفيين اليوم الثلاثاء بعد اجتماعه في بروكسل مع كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي: “تحدثنا مع شركائنا في الاتحاد الأوروبي بشأن ما يمكننا القيام به لبناء اقتصاد أنظف لسنوات مقبلة”.

وقال: “أولا، يجب علينا لكي نستمر في توفير وظائف جيدة وصديقة للبيئة للطبقة الوسطى، وأن نؤمن سلاسل التوريد للمعادن والسبائك الضرورية، المهمة لأغراض مثل بطاريات السيارات الكهربائية.”

من ناحية أخرى، أشارت أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، في حديثها إلى الصين.

وقالت فون دير لاين وهي تتحدث إلى جانب ترودو: “نحن كأوروبيين نرغب في تنويع وارداتنا بعيدا عن منتجين مثل الصين، لأننا نريد المزيد من الاستدامة، وأقل ضرر بيئي ممكن، كما أننا نريد شفافية بشأن المواد الخام”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *