Connect with us

رياضة

إيطاليا تقسو على تركيا بثلاثية في افتتاح “يورو 2020”


روما”القدس”دوت كوم -(د ب أ)- استهل المنتخب الإيطالي لكرة القدم حملته في بطولة أمم أوروبا “يورو 2020” بالفوز على المنتخب التركي 3 / صفر اليوم الجمعة، في المباراة التي أقيمت على ملعب الأولمبيكو في روما، ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الأولى للبطولة.

وتقدم المنتخب الإيطالي بهدف من نيران صديقة سجله ميريح ديميرال، مدافع المنتخب التركي، بالخطأ في مرماه في الدقيقة 53، وأضاف شيرو إيموبيلي الهدف الثاني في الدقيقة 66، قبل أن يختتم لورينزو إنسيني أهداف اللقاء في الدقيقة .79
وحصد المنتخب الإيطالي أول ثلاث نقاط له في البطولة فيما ظل المنتخب التركي بلا رصيد.
ويلتقي غدا السبت منتخب ويلز مع سويسرا في ذات المجموعة.

وكان من المفترض أن تقام بطولة أمم أوروبا العام الماضي ولكن تم تأجيلها بسبب جائحة فيروس كورونا، لتقام العام الجاري في 11 مدينة أوروبية.
وبدأ المنتخب الإيطالي المباراة بضغط هجومي مكثف بحثا عن تسجيل هدف مبكر وهو ما أجبر المنتخب التركي على التراجع لوسط ملعبه والاعتماد على شن الهجمات وقتما تتاح أمامه الفرصة.

ولم تشهد الدقائق الأولى من اللقاء أي محاولات خطيرة على المرميين لاسيما وأن كافة محاولات المنتخب الإيطالي اعتمدت على التسديد من خارج منطقة الجزاء، وكانت كل هذه التسديدات إما بعيدا عن المرمى أو اصطدمت بمدافعي المنتخب التركي.
في المقابل كانت محاولات المنتخب التركي تعمد على لعب الكرات الطولية، استغلالا للمساحات التي ظهرت في دفاع المنتخب الإيطالي ولكنها لم تسفر عن شيء.

وكاد جيورجيو كيليني أن يفتتح التسجيل للمنتخب الإيطالي في الدقيقة 22 عندما لعبت ركلة ركنية ارتقى إليها كيليني وقابلها بضربة رأس حولها الحارس أورجان تشاكير بأطراف أصابعه لركلة ركنية لمنها لم تستغل هذه المرة.

واستمرت محاولات المنتخب الإيطالي بحثا عن تسجيل هدف التقدم ولكنه فشل في اختراق دفاع المنتخب التركي القوي والمنظم،في المقابل أيضا فشل المنتخب التركي في شن أي هجمات مرتدة أو تهديد مرمى جيانلويجي دوناروما لينحصر اللعب في وسط الملعب.
وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى أطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

 ومع بداية الشوط الثاني، كثف المنتخب الإيطالي من محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في المقابل تخلى المنتخب التركي عن حذره الدفاعي قليلا، وحاول مبادلة الهجمات للمنتخب الإيطالي لكنه لم يشكل أي خطورة على المرمى قبل أن يستعد المنتخب الإيطالي سيطرته على مجريات اللعب.

وأسفرت هجمات المنتخب الإيطالي عن تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 53 عندما توغل دومينيكو بيراردي بالكرة من الناحية اليمنى من داخل منطقة جزاء المنتخب التركي ومرر كرة عرضية قوية اصطدمت بصدر ميريح ديميرال وعانقت الشباك.
واستمرت محاولات المنتخب الإيطالي الهجومية بحثا عن تسجيل الهدف الثاني، وسط حالة من الارتباك في صفوف المنتخب التركي.
وفي الدقيقة 66 سجل المنتخب الإيطالي الهدف الثاني عندما لعبت كرة عرضية داخل منطقة جزاء المنتخب التركي استلمها ليوناردو سبينازولا داخل منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية قوية تصدى لها الحارس أورجان تشاكير لترتد إلى شيرو إيموبيلي الذي وضعها إلى داخل المرمى.

ورغم وجود أفضلية نسبية للمنتخب الإيطالي إلا أن اللعب انحصر في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 79 والتي شهدت تسجيل المنتخب الإيطالي للهدف الثالث عندما مرر شيرو إيموبيلي الكرة إلى لورينزو إنسيني داخل منطقة جزاء المنتخب التركي من الناحية اليسرى ليسدد كرة رائعة عانقت الشباك.
ومر الوقت المتبقي من الشوط الثاني بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء بفوز إيطاليا بثلاثية نظيفة.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *