Connect with us

اقتصاد

خسائر فادحة تطال مزارعي غزة بعد منع تصدير منتجاتهم

غزة – “القدس” دوت كوم – قال أدهم البسيوني المتحدث باسم وزارة الزراعة في قطاع غزة، اليوم الخميس، إن سلطات الاحتلال تواصل منذ نحو خمسة أسابيع منع منتجات القطاع الزراعية من الوصول إلى أسواق الضفة الغربية والخارج.

وأشار البسيوني في تصريح صحفي، إلى أن الاحتلال أغلق معبر كرم أبو سالم قبل أيام من شنه العدوان على غزة، واستمر في الإغلاق طيلة فترة العدوان، وكان يسمح بتوريد بضائع بصورة جزئية، كما منع تصدير منتجات غزة للسوق في الضفة أو الخارج.

ولفت إلى أن قطاع غزة يُسوق للضفة والخارج 15 صنفًا من المنتجات الزراعية مثل البندورة، والبطاطا، والخيار، والفلفل الحار والحلو، والكوسا والباذنجان، وغير ذلك.

ونوه إلى أن وزارة الزراعة حظرت على التجار استيراد فواكه من داخل الخط الأخضر، ردًا على القرار الإسرائيلي بمنع خروج منتجات غزة الزراعية لأسواق الضفة والخارج.

واتهم البسيوني، الاحتلال بأنه يتعمد استهداف القطاع الزراعي في غزة بعد أن حقق على مدار الأعوام الماضية اكتفاءً ذاتيًّا، وحافظت الأسعار في السوق المحلي على استقرارها.

وقال الناطق باسم وزارة الزراعة بغزة، إن “الاحتلال كبد القطاع الزراعي في عدوانه الأخير خسائر مالية فادحة، قدرتها الوزارة بـ204 ملايين دولار”، مشيرًا إلى أن أضرارًا بليغة لحقت بالمنشآت الزراعية ومصانع الأعلاف والآبار والخطوط الناقلة الرئيسة والفرعية، والبرك الزراعية ومحطات الاستزراع السمكي ومخازن الأعلاف ومخازن المعدات الزراعية والمبيدات ومزارع النحل.

وأشار البسيوني إلى أن تلك الأضرار أدت لضعف وانعدام القدرة التسويقية للعديد من المنتجات الزراعية والنباتية والحيوانية نتيجة تقييد الحركة وصعوبة الوصول إلى الأراضي الزراعية والمنشآت الحيوانية والسمكية، ما تسبب بانخفاض أسعار العديد من المنتجات الزراعية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *