Connect with us

عربي ودولي

بومبيو: التطبيع مع إسرائيل كان ثمناً لحصول الإمارات على مقاتلات “إف-35”

واشنطن- “القدس” دوت كوم- سعيد عريقات- أكد وزير الخارجية الأميركي السابق، مايك بومبيو، أن صفقة بيع طائرات “إف-35” للإمارات كانت جزءا أساسيا من اتفاقية التطبيع بين الدولة الخليجية وإسرائيل.

وفي مقابلة مع صحيفة يديعوت أحرنوت، نشر جزءا منها الخميس، قال بومبيو إن صفقة الطائرات المقاتلة الأميركية التي لا تملكها إلا إسرائيل في المنطقة، زادت من اهتمام الإمارات بالتطبيع.


وقام بومبيو الذي يأمل للترشح وخوض انتخابات 2024 الرئاسية بزيارة إسرائيل والتقى عدداً من المسؤولين الإسرائيليين، كما زار السفير الأميركي السابق، ديفيد فريدمان، الذي يقيم الآن في إسرائيل.

وكانت الإمارات أول دولة خليجية أقامت علاقات دبلوماسية مع إسرائيل جاءت برعاية الولايات المتحدة في أيلول الماضي ضمن معاهدة التطبيع التي شملت لاحقا البحرين والسودان والمغرب.

وفي هذا السياق، تقول صحيفة “جيروزاليم بوست” إن تصريحات بومبيو تأتي متناقضة مع تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي قلل من خطط الإمارات بالاستحواذ على الطائرة النوعية.

وكانت مصادر استخباراتية إسرائيلية أخبرت صحيفة “جيروزاليم بوست” أن صفقة “إف-35” كانت جزءا مهما من اتفاق إسرائيل والإمارات.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، قال إن الاتفاق مع الإمارات لا يشمل نقل التكنولوجيا الأميركية المتطورة إلى الإمارات.

وفي شهر تشرين الأول الماضي، وافقت إسرائيل على بيع الولايات المتحدة لطائرات “إف-35” بعد تقديم واشنطن لضمانات بالحفاظ على التفوق العسكري لإسرائيل في المنطقة.

وفي الأسبوع الماضي، قال مسؤول إماراتي لصحيفة “ذا ناشيونال” المحلية الناطقة باللغة الإنكليزية، إن صفقة “إف-35” بين أبوظبي وواشنطن تسير في مسارها الصحيح.

وأشار إلى أن المسؤولين في كلا البلدين يعملون عن كثب لتأكيد تفاصيل الشراء، والتي من بينها ضمان التدابير المتفق عليها بشكل متبادل لحماية التكنولوجيا المتقدمة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *