Connect with us

رياضة

المجلس الأعلى للشباب والرياضة يُكَرِّم شهداء الحركة الرياضيّة في العدوان الإسرائيلي الأخير


غزة”القدس”دوت كوم-كرمت الأسرة الرياضيّة الفلسطينيّة، 10 عائلات من ذوي الشهداء الذين استشهدوا خلال العدوان الإسرائيليّ على قطاع غزة، في معركة “سيف القدس”، بحضور د. محمد عوض رئيس متابعة العمل الحكومي، وعبد السلام هنية مساعد أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة- الجهة المنظمة، والعديد من الشخصيات الرسميّة والاعتباريّة والرياضيّة، وحشد من أهالي الشهداء ورؤساء الاتحادات الرياضية والأندية، على استاد فلسطين الدوليّ. وقد زين المكان بصور الشهداء الرياضيين التي حملها أبناؤهم.


وقال هنية إنّ الاحتفال جاء لتقديم صورة حيّة من الوفاء لشهدائنا الذين قدموا لشعبهم ووطنهم، وطالتهم أيدي المنون بالعدوان على شعبنا، وحيا الشهداء وتضحياتهم واصفاً هذه الكوكبة بالنور نحو الحرية والكرامة وأشاد بذويهم وأبنائهم الذين تحملوا الصبر عل فراقهم.



بدوره، قال عوض إنّ الرياضة الفلسطينية قدمت الشهداء والجرحى، وتعرضت المنشآت والأندية والملاعب للقصف والدمار، وإنّ هذه الهجمة لن تكسر إرادتنا وستزيد عزيمتنا نحو الحرية وتحرير الوطن، خاصة أنّ العدوان حقق حالة من الوحدة الغير مسبوقة لأطياف شعبنا كافة في القدس والضفة والداخل المحتل. وفي كلمة ذوي الشهداء شكر عزيز الزبدة شقيق الشهيد أسامة الزبدة لاعب نادي المشتل، القائمين على هذه المبادرة لتكريم الشهداء، والوفاء لتضحياتهم، وأكد أن هذا الحفل يمثل الكثير لعوائل الشهداء ويمنحهم المزيد من الفخر والثقة بوحدة شعبنا، وتخلل الحفل فقرة فنية للمنشد عبيدة بدير، ثم جرى تكريم ذوي الشهداء وسط حالة من الاعتزاز والتقدير للأسرة الرياضية التي وقفت بكل مكوناتها لتكريم الشهداء.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *