Connect with us

عربي ودولي

مسؤول قطري يجتمع بالمبعوث الأمريكي وطالبان مع بدء جولة جديدة من مفاوضات السلام الأفغانية

الدوحة- (شينخوا)- اجتمع مبعوث وزير الخارجية القطري لمكافحة الإرهاب والوساطة في تسوية المنازعات مطلق القحطاني اليوم الأربعاء، بالمبعوث الأمريكي الخاص لأفغانستان زلماي خليل زاد وفريق حركة طالبان في مفاوضات السلام الأفغانية بالتزامن مع انطلاق جولة جديدة من المفاوضات.

وأفادت وزارة الخارجية القطرية في بيان على موقعها الإلكتروني، أن المبعوث الخاص لوزير الخارجية لمكافحة الإرهاب والوساطة في تسوية المنازعات مطلق القحطاني اجتمع اليوم مع مبعوث الولايات المتحدة الأمريكية لأفغانستان زلماي خليل زاد والوفد المرافق خلال زيارته الحالية للبلاد.

وذكرت الوزارة في بيان آخر أن القحطاني اجتمع أيضا مع رئيس الفريق التفاوضي لطالبان الأفغانية شيخ عبدالحكيم شيخ خدايداد وأعضاء الفريق التفاوضي.

وأوضح البيانان أنه جرى خلال الاجتماعين مناقشة عملية السلام في أفغانستان والمحادثات الجارية في الدوحة بين الفرقاء الأفغان، دون مزيد من التفاصيل.

في غضون ذلك، أعلنت حركة طالبان الأفغانية اليوم عن عقد اجتماع بين رئيسي فريقي المفاوضات الأفغانية، وفد طالبان والوفد الحكومي المفاوض، هو الأول من نوعه بعد تعثر المفاوضات في وقت سابق من العام الجاري.

وقال المتحدث باسم المكتب السياسي لطالبان في الدوحة محمد نعيم في تغريدة على حسابه في موقع تويتر “عقد اجتماع مساء أمس الثلاثاء بين رئيسي فريقي المفاوضات الأفغانية وبعض أعضائهما”.

وأضاف نعيم أن الاجتماع ناقش تسريع عملية المفاوضات الأفغانية ومناقشة موضوعات أجندة المفاوضات والتفاهم حولها، دون تفاصيل إضافية.

وكان فريقا التفاوض قد اجتمعا بالدوحة في 14 مايو الماضي بعد توقف طويل، حيث تعثرت مطلع هذا العام المفاوضات التي بدأت منذ 12 سبتمبر العام الماضي ثم أصابها الجمود في منتصف أبريل عقب إعلان واشنطن إرجاء انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان من موعده المقرر في أول مايو حتى 11 سبتمبر المقبل.

وأثار هذا الإعلان حفيظة طالبان التي أكدت أنها لن تكون معنية بأي عملية سلام دون انسحاب كامل للقوات الأجنبية بموجب اتفاق الدوحة المبرم بينها وبين واشنطن في فبراير العام الماضي، كما رفضت المشاركة في مؤتمر اسطنبول بشأن أفغانستان.

ووصل المبعوث الأمريكي لأفغانستان زلماي خليل زاد اليوم للدوحة بعد أن زار كابول في إطار جولة تشمل أيضا المنطقة، بدأها في 4 يونيو الجاري برفقة وفد مشترك بين الوكالات الأمريكية بما في ذلك مجلس الأمن القومي ووزارة الدفاع والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، حسب بيان للخارجية الأمريكية.

وبحسب البيان، تستهدف زيارة خليل زاد للدوحة تشجيع الجانبين على إحراز تقدم ملموس نحو تسوية سياسية تحمي المكاسب التي تحققت في العقدين الماضيين.

كما يلتقي المبعوث بقادة من دول المنطقة لمناقشة عملية السلام في أفغانستان وإمكانية تعزيز التجارة الإقليمية والتنمية التي قد يثمرها السلام، طبقا للبيان.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *