Connect with us

عربي ودولي

قائد عسكري عراقي كبير: العراق لا يحتاج إلى قوات برية مقاتلة أجنبية على أراضيه


بغداد (د ب أ)- صرح قائد عسكري عراقي كبير بأن العراق أبلغ الجانب الأمريكي بأنه لا يحتاج إلى قوات برية مقاتلة أجنبية على أراضيه.

وقال الفريق الركن عبد الأمير الشمري نائب قائد العمليات المشتركة العراقية رئيس الجانب العراقي في الوفد العسكري والفني المفاوض مع نظيره الأمريكي، في تصريح لصحيفة “الصباح” الحكومية نشرته اليوم الأحد، إنه تم إبلاغ “الجانب الأمريكي بأن العراق لا يحتاج إلى قوات برية أجنبية داخل أراضيه”.

وأضاف أن الاجتماع الذي عقد في بغداد أمس، بين وفدي البلدين تركز على “تحديد جدول زمني لإطار العلاقة الاستراتيجية من خلال تبادل المعلومات الاستخباراتية والاستطلاع عبر الجهد الجوي والاستشارة والتدريب”.

وذكر أن الجانب الأمريكي “أبدى تفهما كبيرا وتعاونا مع السلطات العراقية، ولمسنا منهم صدقا في النوايا لإنهاء هذا الملف، وقد قدم الجانبان رؤيتهما بشأن المرحلة المقبلة بعد سنوات من العمل لمحاربة عصابات داعش الإرهابية من قبل القوات العراقية بصنوفها المختلفة والتحالف الدولي”.

وأوضح الشمري “أن الاجتماع شهد وضع تقييم لعصابات داعش وقدرتها وانتشار مفارزها وتنامي وتطور قدرات القوات العراقية”.

وذكر أن “إعادة انتشار قوات التحالف الدولي ستكون خارج العراق في قواعدها الموجودة في بعض الدول المجاورة”، مؤكدا أن “هناك تخفيضات في عدد القوات الأمريكية في العراق”.

وكان وفدان عسكريان من العراق والولايات المتحدة عقدا أمس، اجتماعا هو الأول من نوعه للجنة العراقية العسكرية والفنية التقنية العراقية- الأمريكية في بغداد، وتم الاتفاق على إطار عمل للجلسات المقبلة لمناقشة العلاقات الأمنية على المدى الطويل بين دولتين تتمتعان بالسيادة الكاملة، بحسب بيان لقيادة العمليات المشتركة العراقية.

كما اتفق الجانبان على خطة عمل لتطبيق مخرجات الحوار الاستراتيجي بينهما، وأن تنجز الخطة خلال جلسة المحادثات المقبلة التي ستعقد في بغداد أو واشنطن، في تموز أو آب من العام الحالي، والتي سوف تتضمن آليات وتوقيتات محددة لاستكمال إعادة نشر القوات القتالية للتحالف الدولي خارج العراق.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *