Connect with us

رياضة

رولان غاروس:ديوكوفيتش ونادال وشفيونتيك إلى ثمن النهائي


باريس”القدس”دوت كوم- (أ ف ب) -تأهل كل من الاسباني رافايل نادال حامل اللقب والصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميًا إلى ثمن نهائي بطولة فرنسا المفتوحة في كرة المضرب، ثانية البطولات الأربع الكبرى، برفقة حاملة اللقب البولندية ايغا شفيونتيك والتونسية أنس جابر.


وتفوق نادال المصنف ثالثًا عالميًا والساعي لتعزيز رقمه القياسي في البطولة وتحقيق لقبه الرابع عشر، على البريطاني كاميرون نوري الـ45 عالميًا 6-3، 6-3، 6-3 ليبلغ الدور الرابع من إحدى بطولات الغراند سلام للمرة 50 في مسيرته.



وهذا الفوز رقم 103 لنادال “ملك” الملاعب الترابية في رولان غاروس مقابل خسارتين فقط، فتخطى فيدرر صاحب 102 انتصارين في بطولة أستراليا و101 في ويمبلدون، ليضرب موعدًا مثيرًا في ثمن النهائي مع الايطالي الصاعد يانيك سينر (19 عالميًا) الذي اقصاه من الدور ربع النهائي العام الماضي في طريقه الى اللقب، والذي تغلب على السويدي ميكايل ايمر 6-1، 7-5، 6-3.


وقال الاسباني الذي احتفل الخميس بعيد ميلاده الخامس والثلاثين عن نوري “ربما يخوض افضل موسم في مسيرته ويفوز بالعديد من المباريات هذا العام …ولكن وجدت طريقة لأعبر وهذا الاهم بالنسبة لي.. لعبت جيدًا في بعض الاوقات وفي البعض الآخر كان بإمكاني ان اقدم افضل”.


ويعيش نوري (25 عاما) المصنف 40 عالميا، موسما جيدا بلغ فيه النهائي في استوريل وليون. واجه نادال مرتين هذا الموسم، فخسر في استراليا المفتوحة وبرشلونة على التراب.
ويطمح الماتادور للقبه الحادي والعشرين في البطولات الكبرى للانفراد بالرقم القياسي الذي يتقاسمه مع السويسري روجيه فيدرر.
وتأهل ديوكوفيتش للعام الـ12 تواليا الى ثمن النهائي بفوزه السهل على الليتواني ريكارداس بيرانكيس 6-1 و6-4 و6-1.


وضرب ديوكوفيتش (34 عاما)، حامل لقب رولان غاروس 2016 والباحث عن لقبه التاسع عشر في البطولات الكبرى، مع الإيطالي الواعد لورنتسو موزيتي المصنف 93 عالميا.
وقال ديوكوفيتش بعد تأهله في غضون تسعين دقيقة “قد يبدو الأمر سهلا من الوهلة الأولى، لكن الوضع لم يكن كذلك”.


وتابع وصيف العام الماضي “كانت الظروف مختلفة، ارتداد الكرة كان منخفضا لذا يتوجب عليك التأقلم وهذا جزء من العمل”.
ويسعى ديوكوفيتش أن يكون أول لاعب منذ أكثر من نصف قرن يحرز الألقاب الأربعة الكبرى أكثر من مرة.
وستكون مهمة “نولي” التالية مواجهة موزيتي (19 عاما) المصنف 76 عالميا والذي ضرب 50 كرة ناجحة أمام مواطنه ماورو تشيكيناتو (3-6 و6-4 و6-3 و2-6 و6-3)، واصبح سادس لاعب يبلغ الدور الرابع في بطولة كبرى في محاولته الأولى منذ العام 2000.


وقال موزيتي “تدربت مع نوفاك، لذا أعرف قليلا طريقة لعبه. لن تكون هناك ضغوط، لكن هذا ما عملت لأجله منذ طفولتي. حان وقت الحقيقة”.
وبلغ الأرجنتيني دييغو شفارتسمان العاشر عالميا ثمن النهائي دون خسارة أية مجموعة، بعد فوزه على الألماني فيليب كولشرايبر (132 عالميًا) 6-4 و6-2 و6-1.
ويلتقي شفارتسمان الذي بلغ نصف نهائي النسخة الأخيرة، المخضرم الألماني الآخر يان-لينارد شتروف (31 عاما) الفائز على الإسباني الواعد كارلوس ألكاراس (18 عاما) 6-4 و7-6 (7-3) و6-2.


وكان شفارتسمان قد حرج من الدور الثالث في بطولة أستراليا المفتوحة، وأحرز لقب دورة بوينوس أيرس 250 في آذار/مارس.

ولدى السيدات، بلغت شفيونتيك الدور ثمن النهائي على حساب الاستونية انيت كونتافيت 7-6 (7/4)، 6-صفر فيما خرجت الأوكرانية إيلينا سفيتولينا الخامسة أمام التشيكية باربورا كرايتشيكوفا 6-3 و6-2.
وضربت شفيونتيك التاسعة عالميًا موعدًا مع الاوكرانية مارتا كوستيوك الفائزة على الروسية فارفارا غراتشيفا 6-1، 6-2.


وبتأهلها إلى الدور الرابع للسنة الثانية تواليًا، تواجه كرايتشيكوفا الـ33 عالميا الأميركية سلون ستيفنز وصيفة 2018 والفائزة على التشيكية كارولينا موتشوفا 6-3 و7-5.
وقالت التشيكية البالغة 25 عاما والفائزة في 8 مباريات تواليا بعد تتويجها الاسبوع الماضي في سان بطرسبورغ “أنا سعيدة جدا، معظم كراتي كانت رائعة”.


وكانت سفيتولينا (26 عاما) بلغت ربع نهائي النسخة الماضية، معادلة مشوارها في 2015 و2017.
وتواصل إقصاء المصنفات هذه السنة، وصمدت حتى الآن ثلاث منهن في مسابقة الفردي.
بدورها، قالت ستيفنز التي بلغت دور الـ16 للمرة السابعة “بالطبع هي احدى الدورات المفضلة لدي، لذا الارتقاء هنا يبدو مهما لي”.
وقلبت الأميركية صوفيا كينن الرابعة ووصيفة 2020، تأخرها وفازت على مواطنتها جيسيكا بيغولا 4-6 و6-1 و6-4 لتضرب موعدًا مع اليونانية ماريا ساكاري الفائزة على البلجيكية ايليز مرتنز 7-5، 6-7 (2/7)، 6-2.
وكسبت جابر المصنفة 26 عالميًا أحد عشر شوطًا متتاليًا لتعوّض تأخرها بمجموعة امام البولندية ماغدا لينيت الى فوز 3-6 و6-صفر و6-1.
وهي المرة الثانية في أربع مشاركات تبلغ فيها جابر الدور ثمن النهائي للبطولة الفرنسية بعد الاولى العام الماضي عندما خرجت على يد الأميركية دانييل كولينز.


وتأمل التونسية تكرار أقله إنجاز بطولة استراليا المفتوحة مطلع العام الماضي عندما اصبحت اول لاعب عربية تبلغ الدور ربع النهائي من إحدى بطولات الغراند سلام، قبل ان تخسر امام الاميركية صوفيا كينن التي مضت وحققت اللقب.
وقالت جابر التي طوّرت أداءها كثيرًا في آخر سنتين وبلغت الاسبوع الثاني من بطولة كبرى في ثلاث من آخر اربع مشاركات “الذهنية تغيرت والطريقة التي العب بها على ارض الملعب واتعامل مع الامور…أريد ان اكون في الاسبوع الثاني وأقدم افضل ما لدي لأبلغ مراحل متقدمة وانا أقطف ثمار الجهد الكبير في كل النواحي، ذهنيًا او على ارض الملعب”.


وتنتظر جابر مباراة قوية في ثمن النهائي ضد الاميركية المراهقة المتألقة كوكو غوف الخامسة والعشرين عالميًا والتي تأهلت بعد انسحاب مواطنتها جينيفير برايدي الرابعة عشرة ووصيفة استراليا المفتوحة عندما كانت الاولى متقدمة 6-1.


وكانت جابر (26 عامًا) ثأرت في الدور الثاني من الأسترالية أسترا شارما التي حرمتها من إحراز اللقب الأول في مسيرتها الاحترافية عندما تغلبت عليها في نهائي دورة تشارلستون في 18 نيسان/أبريل الماضي.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *