Connect with us

فلسطين

إطلاق أسبوع فعاليات إحياء اليوم العالمي لسلامة الأغذية

 
رام الله- “القدس” دوت كوم- رعت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي وشركة الطيف للألبان والمنتجات الغذائية (كانديا) إطلاق أسبوع فعاليات اليوم العالمي لسلامة الأغذية، الذي تنظمه جمعية حماية المستهلك الفلسطيني تحت شعار “غذاء آمن اليوم لغد مفعم بالصحة”، وذلك بحضور مدير عام شركة المشروبات الوطنية وشركة الطيف للالبان والمنتجات الغذائية (كانديا) عماد الهندي، ومدير دائرة صحة البيئة نادر برهوش ممثلاً عن وزيرة الصحة، ورئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني صلاح هنية، وممثلين عن المؤسسات المختصة بسلامة الأغذية والصحة العامة، إضافة إلى عدد من مؤسسات القطاع الخاص، وعدد من ممثلي وسائل الإعلام.

وسيتضمن أسبوع فعاليات اليوم العالمي لسلامة الأغذية عقد ندوة عبر تقنية زوم عن فلسطين بهدف توعية المستهلك حول قضايا السلامة الغذائية والصحة العامة للمستهلك، سيتحدث فيها عدد من الخبراء والمختصين، منهم: الدكتور محمود الصباح، والدكتور زياد عياد، والدكتور سامر المدلل، والخبير عيسى بيتوني، وإيمان دغش، وذلك يوم غد الإثنين من الساعة السابعة مساء وحتى التاسعة مساء، إضافة إلى تنظيم ندوة في نادي شباب دير قديس في محافظة رام الله والبيرة بعد غد الثلاثاء.


وعبر الهندي عن اعتزازه بالشراكة مع جمعية حماية المستهلك للعام الثالث في إحياء وتنظيم فعاليات اليوم العالمي لسلامة الأغذية، وبرعاية وزارة الصحة ووزارات الاختصاص، موضحاً أن “هذه الشراكة والرعاية لم تكن صدفةً، بل هي نتيجة حتمية لممارسات مُثلى والتي تتبعها الصناعات الفلسطينية عموماً، وشركة المشروبات الوطنية خصوصاً، من المزرعة إلى مائدة المستهلك، وهذا تحدٍّ كبير لنا استطعنا التعامل بجدارة معه، حيث إن فلسطين لا تسيطر على كامل السلسلة الغذائية، فهناك استيراد وهناك منتجات جاهزة من أسواق مختلفة، ورغم ذلك وضعنا رؤية كاملة لكي نتمكن من توفير مكونات هذه السلسلة”.

وأكد الهندي أن شركة المشروبات الوطنية وشركة الطيف للألبان والمنتجات الغذائية (كانديا) تحرصان على الالتزام بمعايير السلامة الغذائية في كافة عمليات الإنتاج والتخزين والنقل، إلى جانب التزامهما بمعايير الجودة والتقيد بالمعايير الفلسطينية والدولية من أجل تقديم المنتجات الآمنة وذات الجودة المرموقة التي يستحقها المستهلك الفلسطيني، مضيفاً: إننا نساهم في تعزيز قطاع الأغذية الفلسطيني عبر رفد السوق المحلي بمنتجات متنوعة وخيارات واسعة، عبر تقديم منتجات بجودة عالمية والتي تشمل منتجات الحليب والألبان والأجبان، معتمدين على مزارع الأبقار الفلسطينية وعلى الأيدي والكفاءة الفلسطينية.

من جهته، قال برهوش: إن وزارة الصحة أخذت على عاتقها ضمان عدم تعرض المواطنين لأي من الأمراض المنقولة عبر الغذاء وتقوم التي من شأنها ضمان صحة وسلامة الغذاء من خلال تطبيق خطة الرقابة على السلامة الغذائية.
 
 
بدوره، شدد هنية على أهمية تعزيز الوعي الغذائي لدى المستهلك الفلسطيني عبر توفير البرامج التوعوية في مجال السلامة الغذائية وتغيير أنماط سلوكه من خلال الابتعاد عن الأغذية التي تضر بسلامة وصحة المواطن، لا سيما الأغذية والوجبات السريعة والجاهزة، والتوجه نحو الغذاء الصحي الذي يُعد في المنزل.

وأشار هنية أن السلامة الغذائية للمستهلك هي مسؤولية تضطلع بها كافة الجهات الشريكة والمختصة ضمن الاستراتيجية الوطنية لسلامة الغذاء عبر مراقبة جودة المنتجات والمواد الخام التي تصل إلى السوق المحلي حفاظاً على سلامة المواطن، مشيداً في الوقت ذاته بالمنتج الفلسطيني الذي استطاع أن ينافس المنتجات المستوردة ويضاهي جودتها في السوق المحلي، إضافة إلى تمكنه من غزو الأسواق العربية والدولية.

ويهدف اليوم العالمي لسلامة الغذاء الذي أقرته منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، ومنظمة الصحة العالمية في 7 حزيران لعام 2019، إلى تسليط الضوء على سلامة الأغذية، وتعزيز أسس التنمية المستدامة التي وضعتها هيئة الأمم المتحدة لإنقاذ العالم، والصحة الجيدة والرفاه، والتأكيد أن سلامة الغذاء مسؤولية مشتركة بين الحكومات وشركات الصناعات الغذائية والمنتجين والمستهلكين على السواء.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *