Connect with us

فلسطين

القوى بغزة تعلن مغادرة شمالي ونائبه القطاع وتطالب بعدم عودتهما

غزة – “القدس” دوت كوم – أعلنت لجنة المتابعة للقوي وكافة القطاعات الشعبية والرسمية في قطاع غزة، عن مغادرة ماتياس شمالي مدير عمليات الأونروا في القطاع ونائبه ديفيد ديبول، غزة، بعد اعتبارهما أنهما شخصين غير مرغوب بتواجدهما وكانا سببًا رئيسيًا في معاناة مئات آلاف اللاجئين الفلسطينيين والموظفين.

وأكدت اللجنة في بيان لها، على رفض عودتهما، مطالبةً المفوض العام للأونروا فليب لازاريني بضرورة تعيين مدير ونائب له يكونا على قدر المسؤولية، ويعملان على خدمة مليون و400 الف لاجئ فلسطيني في القطاع، ويتفهما الحاجات الضرورية للاجئين والموظفين.

وشددت على تمسكها بالأونروا واستمرار خدماتها لجموع اللاجئين أينما وجدوا إلى أن يتم تطبيق القرار الأممي 194 بالعودة إلى الديار.

وقررت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية إلغاء الفعالية التي كان من المقرر أن تكون صباح غد أمام البوابة الغربية لمقر الوكالة، للمطالبة برحيل شمالي ونائبه بلا عودة.

وقدمت الشكر لكل من بذل الجهد والعمل للضغط على المدير ونائبه لمغادرة القطاع، كجزء من المحاسبة على ما قاما به خلال 3 سنوات مضت من سوء إدارة وقهر وظيفي وتقليص للخدمات وظلم للاجئين والموظفين علاوة على التصريحات الأخيرة لشمالي التي وصفتها بأنها “مشينة ومسيئة” التي أدلى بها ودافع خلالها عن الاحتلال الإسرائيلي في عدوانه على القطاع وتبرير جرائمه بحق الأطفال والنساء والمدنيين.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *