Connect with us

عربي ودولي

المحكمة الجنائية الدولية تدعو الحكومة السودانية إلى تسليم المتهمين بارتكاب جرائم حرب فى دارفور

الخرطوم- (شينخوا)- دعت مدعى عام المحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا الحكومة السودانية إلى تسليم المتهمين بارتكاب جرائم حرب فى إقليم دارفور إلى المحكمة الجنائية.
وقالت بنسودا فى مؤتمر صحفى بالخرطوم اليوم (الأربعاء) طوال زيارتى لدارفور ومقابلتى مع الأهالي هناك لمست أن مطلبهم الأساس هو تسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية.

وأضافت ” أن هذا الأمر يمثل إحدى المهام التي وصلت من أجلها للسودان”.

وكشفت بنسودا عن وصول فريق من المحققين للمحكمة الجنائية الدولية للسودان في الفترة المقبلة لجمع المزيد من الأدلة ميدانيا.

وطلبت بنسودا بضرورة التواصل والتعاون مع المحققين الذين سيصلون للسودان خلال الفترة القادمة، وقالت “إن أفضل الأدلة التي يمكن جمعها هي تلك التي تجمع من أرض الواقع”.

وأكدت على حماية الشهود الذين يدلون بإفاداتهم للمحكمة.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية في 2007 و2009 و2010 و2012 مذكرات اعتقال بحق كل من الرئيس السوداني السابق عمر البشير، ووزير الدفاع الأسبق عبد الرحيم حسين، ووزير الداخلية الأسبق أحمد محمد هارون، ونحو 21 مسؤولا حكوميا بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في دارفور.

وتؤكد السلطات الانتقالية في السودان، التي تشكلت بعد الإطاحة بالبشير فى إبريل 2019 استعدادها للتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية فى ملف المتهمين بارتكاب جرائم فى إقليم دارفور الذى يعانى حربا أهلية منذ العام 2003.

وتدرس الخرطوم ثلاثة خيارات لمحاكمة متهمي جرائم إقليم دارفور، ، وتشمل تشكيل محكمة خاصة، أو محكمة هجينة (مختلطة من السودان والمحكمة)، أو مثول المتهمين أمام المحكمة في لاهاي.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *