Connect with us

عربي ودولي

مواطنو جمهورية قبرص ينتخبون برلمانا جديدا

نيقوسيا – (د ب أ)- يتوجه ناخبو جمهورية قبرص اليوم الأحد إلى صناديق الإقتراع لانتخاب برلمان جديد للبلاد.
وتشير الاستطلاعات إلى أن السباق الانتخابي سيكون متقاربا جدا في الدولة العضو بالاتحاد الأوروبي بين كل من الحزب المحافظ الحركة الديمقراطية العامة، والحزب اليساري للشعب العامل.
 ويدعم الحزب المحافظ الرئيس الحالي نيكوس أناستاسيادس. وفي النظام السياسي القبرصي، يترأس الرئيس الحكومة ويتم انتخابه مباشرة.
وتعتبر هذه الانتخابات مؤشرا سياسيا للانتخابات الرئاسية التي تجري عام .2023
وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في السابعة صباحا بالتوقيت المحلي (الرابعة بتوقيت جرينتش)، ومن المتوقع ظهور التوقعات بعد الساعة 1700 بتوقيت جرينتش.
ويحق لأكثر من 550 ألفا من سكان البلاد الإدلاء بأصواتهم، وهناك 15 حزبا يحق لها خوض الانتخابات.
ومنذ الانقلاب اليوناني والتدخل العسكري التركي عام 1974 قسمت قبرص إلى جزء للقبارصة اليونانيين في الجنوب معترف به دوليا وجزء أصغر للقبارصة الأتراك في الشمال، تعترف به تركيا وحدها.
ودخل الجنوب في عضوية الاتحاد الأوروبي منذ أول أيار/مايو .2004 ويُعتبر سكان الجزء الشمالي من قبرص مواطنين في الاتحاد الأوروبي، لكن قانون الاتحاد الأوروبي لا يطبق هناك.
ويبلغ عدد أعضاء البرلمان في العاصمة نيقوسيا ثمانين عضوا،ومع ذلك لا يوجد حاليا سوى 56 من البرلمانيين القبارصة اليونانيين.وظلت المقاعد الأربعة والعشرون المخصصة للنواب القبارصة الأتراك شاغرة منذ 1963 .

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *